القوات الروسية تنشئ نقطة عسكرية بريف القحطانية

تاريخ النشر: 05.09.2021 | 20:13 دمشق

القامشلي - مدين عليان

أنشأت القوات الروسية نقطة عسكرية لها بالقرب من الشريط الحدودي مع تركيا في ريف ناحية القحطانية شرقي القامشلي، في الوقت الذي أزال فيه الجيش التركي جزءا من الجدار الحدودي في المنطقة.

وأكد مصدر خاص لموقع تلفزيون سوريا أن القوات الروسية أنشأت معسكرا في قرية كري شامو مساء أمس على مقربة من قرية محركان الحدودية بين سوريا وتركيا، من دون تدخل للقوات الأميركية، بالرغم من كون المنطقة هي منطقة نفوذ أميركية.

وأضاف المصدر أن المنطقة تشهد توترا أمنيا في الوقت الحالي، كون المنطقة التي أقيم فيها المعسكر الروسي هي منطقة تهريب للبشر من المناطق الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد" نحو الأراضي التركي، وهو ما دفع الجيش التركي لإزالة جزء من الجدار الحدودي ونشر قوات له هناك.

في المقابل سيرت القوات الأميركية اليوم دورية عسكرية في مدينة المالكية ضمت خمس مدرعات عسكرية، سارت بغطاء من المروحيات الحربية، وجالت الأحياء الجنوبية الغربية للمدينة.

وكانت القوات الأميركية قد سيرت دورية مماثلة في 26 أغسطس/ آب، في الريف الشمالي للمالكية وصولا للجسر الروماني على الحدود السورية التركية.

وشهدت مناطق شمال شرقي سوريا عدة صدامات بين القوات الأميركية والروسية، منذ تدخل القوات الروسية في المنطقة بطلب من قوات سوريا الديمقراطية، بعد إطلاق تركيا عملية "نبع السلام" في أكتوبر/ تشرين الأول 2019، تطورت الصدامات في بعض الحالات لعراك بالأيدي بين الجنود الأميركيين والروس، ومحاولات لإبعاد العربات الروسية عن السير على الطريق الدولي M4.