القضاء اللبناني يحاكم 32 لاجئاً بتهمة القتال في سوريا

تاريخ النشر: 21.12.2019 | 20:06 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أصدر قاضي التحقيق العسكري الأول في لبنان أمس الجمعة، قرارات اتهام أحال بموجبها 32 مواطناً سورياً للمحكمة العسكرية، بتهمة الانتماء لتنظيمات شاركت بالقتال الدائر في سوريا.

وبحسب الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان فإن قاضي التحقيق العسكري الأول في لبنان فادي صوان أصدر ثلاثة قرارات اتهامية، اتهم القرار الأول فيها المواطن السوري محمد الخليل وثمانية من رفاقه بالانتماء إلى فصيل "جيش الأبابيل" والقتال في سوريا وفقاً للمواد 335 من قانون العقوبات والمادتين 5 و6 من قانون 1958 والمادة 72 أسلحة وذخائر.

كما اتهم القرار الثاني السوري محمد خير حسن الخضر و21 من رفاقه بالانتماء لتنظيم "جبهة النصرة" والقتال في سوريا، وفق للمواد السابقة، في حين اتهم القرار الثالث السوري ماجد محمد الحج بالانتماء لتنظيم "الدولة" والقتال في سوريا.

يذكر أن السلطات اللبنانية كانت قد سلمت في وقت سابق لاجئين سوريين معارضين إلى نظام الأسد، رغم التعهد بعدم تسليم أي لاجئ أو ترحيله قسراً إلى سوريا.

ورغم الظروف الإنسانية الصعبة التي يعيشها اللاجئون السوريون في لبنان، إلا أن السلطات اللبنانية تحاول التضييق عليهم بشكل مستمر، من خلال حملات الاعتقال المتكررة وفق تهم واهية.

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا