القبض على خلايا خططت لتنفيذ عمليات انتحارية في تركيا

تاريخ النشر: 17.05.2022 | 19:24 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت وزارة الداخلية التركية أن فرق الشرطة في بورصة قد ألقت القبض على سليمان الحمود برفقة شخصين آخرين كانوا يتحضرون لصنع قنبلة حية بهدف إجراء عملية انتحارية في الولاية، كما أعلنت الوزارة عن إلقائها القبض على شخص آخر في ولاية شانلي أورفا كان ينوي القيام بالعمل نفسه.

وبحسب البيان الصادر عن الوزارة، فإنه وفي إطار مكافحة "تنظيم الدولة"، انطلقت عملية أمنية في بورصة بعد فحص مواد رقمية تم ضبطها في منزل مواطن أجنبي يدعى محمد العلي، تم القبض عليه واعتقاله في جوروم عام 2021.

وبناءً على المعلومات التي تم الحصول عليها، ألقي القبض على سليمان الحمود برفقة خالد الجاسم وأنس الغانم، والذين كانوا يخططون لصنع "قنبلة حية" وتنفيذ عملية إرهابية في البلاد، إلا أن فرق مكافحة الإرهاب في الولاية استطاعت إيقافهم، واستحوذت أيضاً على مواد رقمية كانت موجودة في منزلهم.

وفي الأمس، ألقت قوات الشرطة القبض على المواطن السوري، بشار المزحان، والملقب بـ "أبي أنس القحطاني" في ولاية شانلي أورفا التركية في أثناء تحضيره لتنفيذ هجوم انتحاري في البلاد.

وانضم "المزحان" إلى "تنظيم الدولة" في عام 2015 حيث تلقى تدريبات خاصة في الأسلحة ومجالات مختلفة لفترات طويلة من قبل التنظيم.

وفي 13 أيار الجاري، أوقفت السلطات التركية 16 شخصاً للاشتباه بانتمائهم إلى "تنظيم الدولة" (داعش) خلال عملية أمنية في ولاية إسطنبول.

وبداية الشهر نفسه، أعلنت قوات الأمن التركية توقيفها لمشتبهين اثنين بتهمة انتمائهما إلى "تنظيم الدولة" بعد مداهمة لمنزلهما في ولاية قيصري وسط البلاد، حيث صادرت عددا من المعدات التكنولوجية في الموقع المذكور.

يذكر أن قوات الأمن التركي تنفذ عمليات دهم واعتقال بشكل دوري في العديد من الولايات، تستهدف معظمها عناصر وقيادات من تنظيم الدولة وحزب العمال الكردستاني، على خلفية تعرض البلاد لتفجيرات وهجمات مسلحة، تبنى التنظيم أكبر عدد منها.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار