الفصائل تستعيد السيطرة على نقاط استراتيجية شمال حماة (صور)

تاريخ النشر: 11.05.2019 | 19:05 دمشق

آخر تحديث: 11.05.2019 | 19:50 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

سيطرت الفصائل العسكرية على نقاط استراتيجية شمال حماة، بعد اشتباكات مستمرة مع قوات النظام منذ صباح اليوم السبت. كما قُتل عدد من عناصر النظام في كمين نفذته الجبهة الوطنية للتحرير.

وأكّد ناشطون أن الجبهة الوطنية للتحرير تمكنت عصر اليوم من استعادة السيطرة على منطقة حرش الكركات الاستراتيجية شمالي بلدة قلعة المضيق، وذلك بعد اشتباكات عنيفة مع قوات النظام. دون صدور تأكيد رسمي من الفصائل حتى الآن.

 

ونشرت قوات المغاوير التابعة للجبهة الوطنية للتحرير صور جثث لقتلى النظام في حرش الكركات، وصور بطاقات شخصية لمقاتلين من "لواء القدس".

 

 

وقال موقع "نداء سوريا" نقلاً عن مصدر خاص، أن 15 عنصراً لقوات النظام وقعوا في كمين نفَّذته الجبهة الوطنية للتحرير بمنطقة حرش الكركات غرب حماة.

وتعتبر الكركات، النقطة المتقدمة لقوات النظام شمالي بلدة قلعة المضيق، وتبعد عن نقطة المراقبة التركية في شيرمغار مسافة 5 كم فقط.

ودمّرت الجبهة الوطنية للتحرير بصاروخ مضاد للدروع، سيارة زيل لقوات الأسد محملة بالعناصر و الذخيرة، وذلك في قرية المستريحة بريف حماة الغربي.

وسبق هذه المعركة التي أطلقتها الوطنية للتحرير اليوم، معركة مماثلة فجر أمس الجمعة في محاولة من الفصائل لاستعادة السيطرة على بلدة كفرنبودة وقريتي الشريعة وباب الطاقة شمالي بلدة قلعة المضيق.

ومنذ صباح اليوم، كثّفت الطائرات الروسية ومروحيات النظام من غاراتها على مدن وبلدات ريف إدلب الجنوبي وريف حماة الشمالي. في حين قُتل يوم أمس الجمعة 13 مدنياً وجرح عشرات آخرون.

مقالات مقترحة
جميعهم في ريف حلب.. 18 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
8وفيات و125 إصابة جديدة بكورونا معظمها في حلب واللاذقية
السعودية: غرامة على زائري الحرم والمعتمرين دون تصريح في رمضان