الفصائل تتقدّم في جرجناز واشتباكات عنيفة داخل البلدة

28 كانون الأول 2019
تلفزيون سوريا - خاص

تمكّنت الفصائل العسكرية، اليوم السبت، مِن التقدّم في بلدة جرجناز جنوب إدلب، عقب شنّها هجوماً عكسياً على مواقع قوات النظام في البلدة.

وقال مراسل تلفزيون سوريا، إن اشتباكات "عنيفة" تدور داخل بلدة جرجناز بين قوات النظام والفصائل العسكرية، التي تمكّنت مِن السيطرة على أجزاء واسعة مِن البلدة، وسط قصفٍ مدفعي وصاروخي متبادل بين الطرفين.

وأضاف المراسل، أن الفصائل ما تزال تحاول، منذ صباح اليوم، التقدّم على محوري جرجناز والتح جنوب شرقي معرة النعمان، وأن الاشتباكات ما تزال مستمرة بين قوات النظام والفصائل على المحورين.

وتزامناً مع الاشتباكات، استهدفت قوات النظام والميليشيات المساندة لها - حسب ما ذكر ناشطون -، أطراف بلدة سفوهن والقرى القريبة منها في جبل الزواية بصواريخ "عنقودية"، دون ورودِ أنباء عن إصابات.

وسبق أن سيطرت قوات النظام، مساء الإثنين الفائت، على كامل بلدة جرجناز شرقي مدينة معرة النعمان، وتمكّنت مِن فرض حصار على نقطة المراقبة التركية في قرية الصرمان المجاور، والتي سيطرت عليها أيضاً.

اقرأ أيضاً.. النظام يسيطر على جرجناز ويحاصر نقطة المراقبة التركية في الصرمان

وصباح الثلاثاء الفائت، شنّت الفصائل العسكرية هجوماً معاكساً أيضاً على المناطق التي تقدّمت فيها قوات نظام الأسد جنوب شرق إدلب، تزامناً مع إعلانها النفير العام لـ صد هجمات "النظام" على المنطقة.

اقرأ أيضاً.. إدلب.. هجوم معاكس للفصائل وإعلان لـ النفير العام

مقالات مقترحة
النظام يلغي حظر التجول الليلي ويسمح بالسفر بين المحافظات
كورونا.. 20 إصابة جديدة في مناطق سيطرة "النظام"
16 إصابة جديدة بـ كورونا في مناطق سيطرة النظام
تسجيل 948 إصابة بفيروس كورونا في تركيا خلال يوم
ارتفاع إصابات ووفيات كورونا في السعودية والأردن ولبنان
حصيلة المتعافين من كورونا في تركيا تتجاوز الـ 120 ألفاً
طائرة مسيرة تغتال قائداً ميدانياً في الجبهة الوطنية جنوب إدلب
ماذا وراء تصريحات روسيا عن خرق "هيئة تحرير الشام" لاتفاق إدلب؟
فصائل المعارضة تحبط محاولة تسلل لقوات النظام في جبل الزاوية