"الغضب للغوطة" تشن هجوماً عسكرياً في ريف اللاذقية

06 آذار 2018
تلفزيون سوريا-وكالات

شنت فصائل عسكرية معارضة مساء اليوم الثلاثاء هجوماً  عسكرياً موسعاً على مواقع قوات النظام في ريف اللاذقية ضمن حملة "الغضب للغوطة" بمشاركة ثلاثة فصائل عسكرية.

واستهدفت كلٌّ من (جبهة تحرير سوريا والفرقة الساحلية وفيلق الشام) تجمعاً لقوات النظام على محور جبل القلعة بجبل التركمان بصواريخ تاو ، محققة إصابات في قواته، كما قصفت الفصائل بالمدفعية الثقيلة والصواريخ نقاط تمركز قوات النظام في محور التفاحية وجبل القلعة.

وتشهد الغوطة الشرقية منذ أكثر من أسبوع قصفاً مدفعياً وجوياً مكثفاً من قبل قوات النظام السوري والطيران الروسي خلّف مئات القتلى والجرحى.

كما استهدفت "كتائب المهاجرين والأنصار" لليوم الثاني على التوالي مواقع قوات النظام في بلدتي كفريا والفوعة بريف إدلب بقذائف الهاون و قذائف المدفعية.

وشكلت الفصائل العسكرية المعارضة على امتداد الأراضي السورية الخاضعة لسيطرتها في أواخر شباط الماضي، غرفة عمليات موحدة للرد على مجازر النظام وحلفائه في غوطة دمشق الشرقية.

أنقرة ستعلن عن موقفها النهائي حول إدلب بعد مباحثات اليوم بموسكو
رتل عسكري تركي من المدافع والدبابات يدخل إلى إدلب (صور)
نصفها محاصر.. 30 نقطة تركيّة في الشمال السوري (خريطة)
أربعة مدنيين ضحايا قصف النظام وروسيا على ريفي حلب وإدلب
تمديد المباحثات الروسية التركية حول إدلب إلى يوم غدٍ
100 مخيم جديد.. مليون مهجّر يعيشون في أكثر من 1200 مخيم في إدلب
إيران حاضرة في حلب ومقتل قائد في "الحرس الثوري"
875 ألف مدني نزحوا هرباً من قصف النظام وروسيا على إدلب
64 دبابة وهدفاً.. حصيلة ما دمرته الجبهة الوطنية في أسبوعين
وفاة أول مصاب بكورونا في أوروبا وارتفاع عدد الوفيات بالصين
أكثر من 1300 حالة وفاة بـ "كورونا" ونحو 60 ألف إصابة في الصين
مشفى بعشرة أيام ومشفى على الورق