العراق يعلن إطلاق عملية أمنية لتأمين حدوده مع سوريا

تاريخ النشر: 31.08.2021 | 14:16 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت قيادة قوات حرس الحدود العراقية إطلاق عملية أمنية لتأمين الشريط الحدودي مع سوريا.

وذكرت وكالة الأنباء العراقية الرسمية (واع) اليوم الثلاثاء أن حرس الحدود بدأ الشروع بعملية أمنية من ثلاثة محاور في الشريط الحدودي مع سوريا.

وقالت الوكالة إن "قائد قوات الحدود الفريق الركن حامد الحسيني شرع بعملية ثأر الشهداء من 6 محاور".

وأوضح الحسيني أن "العملية تشمل الشريط الحدودي العراقي السوري بمثلث مناطق الوليد"، مشيراً إلى أن "ثلاث تشكيلات عسكرية شاركت بالعملية وهي قيادة قوات الحدود والحشد الشعبي والجيش العراقي، بإسناد طيران الجيش".

وتمتد الحدود العراقية السورية على طول يبلغ أكثر من ألف كم، وتشكل هاجساً أمنياً بالنسبة لبغداد منذ سنوات طويلة.

ومنذ مطلع العام الفائت زادت وتيرة الهجمات التي ينفذها مسلّحون يشتبه بأنّهم تابعون لـ "تنظيم الدولة"، وخاصة في المنطقة المعروفة بـ "مثلث الموت" الواقعة بين محافظات كركوك وصلاح الدين شمالي العراق، وديالى شرقاً.

يشار إلى أن العراق أعلن نهاية العام 2017، انتصاره على "تنظيم الدولة" واستعادة كامل أراضيه التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد اجتاحها "التنظيم" صيف 2014، غير أن "التنظيم" ما يزال يحتفظ بـ "خلايا نائمة" في مناطق واسعة ويشن هجمات متقطعة توقع العديد من القتلى والجرحى.