العراق.. هجوم لـ"داعش" يستهدف مقرا عسكريا شمالي بغداد

تاريخ النشر: 23.02.2021 | 10:54 دمشق

إسطنبول - وكالات

أفاد مصدر أمني عراقي، الثلاثاء، بأن مسلحين من تنظيم الدولة شنوا هجوما على مقر للجيش العراقي في قضاء الطارمية شمالي بغداد، ما تسبب بوقوع إصابات.

وقال المصدر وهو ضابط برتبة نقيب في شرطة بغداد لوكالة الأناضول التركية، إن "مقر الفوج الثالث التابع للواء الـ59 من الجيش تعرض لهجوم عنيف شنه عناصر من تنظيم الدولة في قضاء الطارمية".

وأوضح المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه كونه غير مخول بالتصريح للإعلام، أن "الهجوم أسفر عن إصابة اثنين من الجيش على الأقل"، لم يوضح مدى خطورة إصابتهم.

ويأتي الهجوم بعد يومين على مقتل 5 عناصر من تنظيم الدولة، بينهم قياديون بهجوم شنته قوات الجيش على معاقلهم في القضاء الواقع شمالي بغداد.

وتعد مناطق شمالي بغداد أماكن مؤهلة لنشاط مسلحي "داعش"، لطبيعتها الجغرافية، التي يصعب على قوات الأمن الانتشار فيها، وفق خبراء أمنيين.

ويوم أمس أعلنت وزارة الداخلية العراقية، عن توقيف اثنين من "أخطر" عناصر تنظيم الدولة في محافظة كركوك شمالي العراق.

اقرأ أيضاً: العراق يعمل على ضبط حدوده مع سوريا لمنع تسلل عناصر تنظيم الدولة

وكثّفت القوات العراقية حملات ملاحقة فلول التنظيم، على خلفية انفجار انتحاري مزدوج في ساحة الطيران وسط بغداد، بتاريخ 21 كانون الثاني الماضي، خلف آنذاك 32 قتيلاً و110 جرحى، وأعقب ذلك هجوم آخر بعد يومين، شنه مسلحون يشتبه في انتمائهم إلى التنظيم بمحافظة صلاح الدين، ما أوقع 11 قتيلاً، و10 مصابين من "الحشد الشعبي".

وقتل القيادي في تنظيم الدولة "أبو حسن الغرباوي"، في الثاني من شباط الجاري، إثر غارة جوية نفذتها مقاتلة عراقية على منطقة "الزيدان" غربي العاصمة العراقية بغداد، وذلك بعد الحصول على معلومات استخبارية دقيقة.

اقرأ أيضاً: استمرار واتساع.. تنظيم "الدولة" خلال عام على تغييب البغدادي

اقرأ أيضاً: العراق يعلن مقتل "العقل المدبر" لتفجير بغداد

مقالات مقترحة
بسبب كورونا.. ملك الأردن يقبل استقالة وزيري الداخلية والعدل
من جرعة واحدة.. أميركا تصرح باستخدام لقاح "جونسون آند جونسون"
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين