العراق.. مقتل 5 عناصر من "داعش" في عملية أمنية ببغداد

تاريخ النشر: 20.02.2021 | 12:32 دمشق

إسطنبول - متابعات

كشف مصدر أمني عراقي، اليوم السبت، أن "قوة عسكرية" قتلت 5 مسلحين من تنظيم "الدولة"، بينهم قيادي، في عملية أمنية شمالي العاصمة بغداد، كما أسفرت بالمقابل عن مقتل 3 عناصر من "الحشد الشعبي".

وقالت وكالة "الأناضول"، نقلاً عن النقيب في قيادة شرطة بغداد، أحمد الخلف، إن قوة عسكرية مشتركة من الجيش العراقي و"الحشد الشعبي"، قتلت 5 عناصر من تنظيم "الدولة"، بينهم الوالي الشرعي لقضاء الطارمية، عراقي الجنسية (لم يسمه).

اقرأ أيضاً: قتلى لـ "الحشد الشعبي" في اشتباكات مع "داعش" شرقي العراق

وأوضح أن "القتلى جميعهم انتحاريون"، مشيراً إلى أن "العملية الأمنية أوقعت 3 قتلى في صفوف الحشد الشعبي وإصابة اثنين آخرين بجروح".

وأشار "خلف "إلى أن "والي تنظيم داعش في منطقة الطارمية مسؤول عن شن العديد من الهجمات التي استهدفت قوات الأمن".

وتعتبر مناطق شمالي بغداد أماكن مؤهلة لنشاط مسلحي تنظيم "الدولة" بسبب طبيعتها الجغرافية التي يصعب على قوات الأمن الانتشار فيها.

وأعلن "الحشد" خلال الأيام القليلة الماضية، مقتل 5 عناصر وجرح آخرين، في اشتباكات مع تنظيم "الدولة" في محافظة ديالى شرقي العراق.

اقرأ أيضاً: واشنطن تدرج رئيس أركان "الحشد الشعبي" على قائمة الإرهاب

وكثّفت القوات العراقية حملات ملاحقة فلول "التنظيم" مؤخراً، على خلفية انفجار انتحاري مزدوج في ساحة الطيران وسط بغداد، في 21 كانون الثاني الماضي، خلف آنذاك 32 قتيلاً و110 جرحى.

فصائل محلية تجري عملية تبادل جثث مع قوات النظام في درعا
اتفاق لوقف إطلاق النار في درعا برعاية روسية
"الوطني الكردي" يتضامن مع درعا ويطالب المجتمع الدولي بالتحرك لوقف اقتحامها
منظمة الصحة: موجة رابعة من كورونا تضرب 15 دولة
جو بايدن يقترح منح 100 دولار لكل شخص يتلقى اللقاح المضاد لكورونا
منها سوريا.. دول لم تتجاوز نسبة التطعيم فيها 1%