العثور على 4 جثث لرعاة أغنام قرب خناصر بريف حماة

تاريخ النشر: 02.03.2021 | 12:58 دمشق

آخر تحديث: 02.03.2021 | 18:26 دمشق

حماة - خاص

عثرت قوات النظام ليل الثلاثاء، على أربع جثث لرعاة أغنام في منطقة خناصر بريف حماة الشرقي مقتولين في الأراضي الزراعية.

وقالت مصادر محلية من المنطقة لموقع تلفزيون سوريا: إن الجثث الأربعة تعود لشبان من عشيرة الحديديين يعملون على حراسة قطعان من الأغنام تعود ملكيتها لمدنيين من المنطقة، حيث عثر عليهم في صورة إعدام ميداني بإطلاق النار على رؤوسهم، حيث تسيطر ميليشيا "الباقر" الإيرانية، على تلك المنطقة إلى جانب الفرقة الرابعة.

وأضافت المصادر أن قوات النظام، نقلت الجثث إلى مستشفى سلمية الوطني واتهمت تنظيم الدولة بالقتل، بينما رجحت مصادر خاصة بتورط الميليشيات الإيرانية في هذه الجريمة حيث فقد من المنطقة ما يقرب من 250 رأس ماشية كان الضحايا مسؤولين عنها.

وسبق أن اعتقل مسلّحون مجهولون، عدداً مِن رعاة الأغنام بعد مداهمة خيمهم المنتشرة قرب بلدة "السلام عليكم" جنوب شرقي الرقة.

اقرأ أيضاً.. ميليشيات تابعة لإيران تعتقل رعاة أغنام شرقي الرقة

يذكر أنّ موقع تلفزيون سوريا أعد تحقيقاً، في وقتٍ سابق، بشأن الجهة التي تقف وراء سرقة الأغنام وارتكاب مجازر بحق رعاتها. و قتل اثنان مِن رعاة الأغنام في ريف الرقة الغربي، نهاية شهر كانون الأول مِن العام المنصرم، في ظل اتهامات لـ ميليشيا "الدفاع الوطني" والميليشيات الإيرانية بالوقوف وراء هذه الجريمة التي تكرّرت أكثر مِن مرة في عموم البادية السوريّة.

اقرأ أيضاً: الرواية الكاملة لعمليات خطف وذبح رعاة الغنم شرقي سوريا

وكان الهجوم الأعنف، في 5 من كانون الثاني الماضي، حيث عثر الأهالي في محافظة الرقة على جثث 21 مدنياً قُتلوا ذبحاً بالسكاكين في بادية السبخة بريف الرقة الجنوبي الشرقي، الخاضع لسيطرة قوات النظام والميليشيات الإيرانية.

اقرأ أيضاً: ميليشيات إيرانية تقتل رعاة أغنام "ذبحاً" في الرقة