العثور على جثة طفل فقدته عائلتُه أثناء هربها من خان شيخون

تاريخ النشر: 09.03.2019 | 11:03 دمشق

آخر تحديث: 13.10.2020 | 15:10 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

عُثر في بلدة جنوب إدلب على طفلٍ يبلغ من العمر عامين متوفياً، بعد أن أضاعوه أهله قبل أيام أثناء نزوحهم من مدينة خان شيخون بسبب القصف العنيف لقوات النظام على المنطقة.

ووُجدت جثة الطفل معتز معراتي في أرض زراعية بالقرب من بلدة كفر مزدة بريف إدلب الجنوبي، والتي نزحت إليها عائلته قبل 15 يوماً هرباً من القصف المستمر منذ شهر على مدينة خان شيخون، وظهر على جثته آثار زُرْقةٍ من البرد الشديد، وبعض الكدمات.

 

 

وأطلقت عائلة الطفل معراتي منذ أن فقدته بعد وصولها إلى البلدة، حملة بحث واسعة في المنطقة المحيطة، ونشرت صورته على مواقع التواصل الاجتماعي، كما عرضت مبلغ مليون ليرة سورية لمن يدلي بأي معلومة عنه.

 

 

 

 

 

وبحسب موقع "كفرنبل نيوز" فإن تقرير الطبيب الشرعي يرجّح أن يكون سبب الوفاة هو الجوع والبرد، وسط احتمال بأن يكون الطفل قد تعرض لجريمة خطف.

ونزحت آلاف العائلات من مدينة خان شيخون، بعد القصف العنيف من قبل قوات النظام المستمر منذ أكثر من شهر، وتسبب القصف بمقتل العشرات وإصابة المئات من المدنيين.

مقالات مقترحة
رغم تفشي الوباء.. نظام الأسد يعيد فتح الدوائر الحكومية
حكومة النظام: انتشار كورونا في سوريا يتصاعد والوضع أكثر من خطير
نظام الأسد يتلقى أول دفعة من لقاحات كورونا ضمن مبادرة "كوفاكس"