العثور على جثة رجل وامرأة قرب تدمر بريف حمص

تاريخ النشر: 15.05.2021 | 11:46 دمشق

حمص - خاص

عثر الأهالي على جثتي رجل وامرأة مقتولين، قرب مدخل بلدة العليانية جنوب مدينة تدمر بريف حمص الشرقي في ظل اتهامات لميليشيا فاطميون وميليشيا النظام.

وقالت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا إن الأهالي عثروا على جثتي رجل وامرأة مجهولي الهوية في بلدة العليانية جنوب تدمر وتعود الجثث لامرأة ثلاثينية ورجل ثلاثيني عليهما آثار تعذيب غيرت ملامحهما إضافة إلى تكبيل أيديهم خلف ظهورهم.

وأوضحت المصادر أن ميليشيا "الدفاع الوطني" في البلدة نقلت الجثث إلى مستشفى تدمر العسكري من دون تفاصيل إضافية.

وقُتلت امرأة برصاص ميليشيا "فاطميون" وأصيب رجل آخر في الـ 24 من شهر شباط الفائت، في قرية "الغزاوية" بريف حمص الشرقي، وذلك لإطلاقهم النار عشوائياً خلال ملاحقتهم درّاجة نارية تقل شخصين مجهولين.

وتنتشر ميليشيا "فاطميون" في منطقة تدمر شرقي حمص، ولديها مقر قرب مدخل شركة الغاز الواقعة على طريق تدمر -حمص غربي قرية الغزّاوية.