الصليب الأحمر يدعو إلى السماح بعبور آمن للمدنيين في إدلب

تاريخ النشر: 25.02.2020 | 16:15 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

دعت اللجنة الدولية للصليب الأحمر "الأطراف المتحاربة" في إدلب اليوم الثلاثاء إلى السماح للمدنيين بالعبور الآمن، وذلك هرباً من هجمات النظام وروسيا، بحسب وكالة رويترز. 

وذكّر الصليب الأحمر تلك الأطراف بأن المستشفيات والأسواق والمدارس محمية بموجب القانون الدولي، وكان النظام وروسيا قد استهدفا 612 منشأة حيوية منذ نيسان الماضي 2019، رغم إدراجها ضمن الآلية المحايدة من قبل الأمم المتحدة، بحسب منسقو الاستجابة.

وقالت المتحدثة باسم اللجنة روث هيذرنجتون في إفادة صحفية في جنيف "نحث كل الأطراف على السماح للمدنيين بالتنقل بأمان سواء في مناطق تسيطر عليها تلك الأطراف أو عبر الخطوط الأمامية".

وأضافت "نحث كل الأطراف على السماح بتحرك فرق الصليب الأحمر وتقديم ضمانات أمنية حتى يتسنى لنا الاستجابة بشكل مناسب لاحتياجات الناس على جانبي الخطوط الأمامية".

وأمس الإثنين حذر نائب منسق الأمم المتحدة الإقليمي للشؤون الإنسانية في سوريا مارك كتس، من مذابح حقيقية بحق المدنيين في إدلب، جراء استمرار هجمات نظام الأسد وداعميه.

ووثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقرير لها مقتل 258 مدنياً، من جراء الغارات الجوية والقصف المدفعي لقوات النظام وروسيا، على شمال غرب سوريا، منذ 12 من كانون الثاني الماضي وحتى 17 من شباط الجاري.