السياحة تمنع النرجيلات والملاهي الليلية في مناطق الأسد بسوريا

تاريخ النشر: 12.12.2020 | 17:36 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

جددت وزارة السياحة في حكومة الأسد، منعها لتقديم (النرجيلات) في الأماكن العامة والمنشآت السياحية، تماشياً مع المرحلة المعدّة للتصدي لفيروس كورونا والتي تستمر حتى الـ10 من الشهر المقبل.

وأصدر وزير السياحة، محمد رامي مرتبني، تعميماً تضمّن إجراءات احترازية للحد من انتشار الجائحة، نص على منع تقديم (النرجيلات) نهائياً في المنشآت السياحية، تحت طائلة الإغلاق، والتقيد بتطبيق آلية التباعد الاجتماعي ونِسب الإشغال المحددة.

 

إجراءات-منع-تقديم-الأراكيل.jpg

 

كما نص التعميم أيضاً على وقف البرامج الفنية في النوادي والملاهي الليلية، وتأكيد عدم منح الموافقات للحفلات الفنية في المنشآت السياحية المصنّفة، خلال الفترات المحددة بالتعميم الصادر في الـ18 من شهر تشرين الثاني الماضي.

اقرأ أيضاً: وزارة التربية بدمشق تتجاهل التحذيرات من افتتاح المدارس في سوريا

وتمتنع غالبية "الكافيهات" والملاهي الليلية عن التقيّد بمضمون التعميم الصادر من قبل السياحة، نظراً لملكية تلك المحال لأشخاص على علاقة بالمؤسسات الأمنية والدفاع الوطني وتدار من قبلهم، أو مقابل دفع رشاوى وإتاوات لموظفي الرقابة وعناصر الأمن.

 وتشهد مناطق النظام تصاعداً مطرداً في أعداد الإصابات، خاصة في دمشق وريفها، وسط عجز تام للقطاع الصحي وإخفاق المؤسسات الطبية بالسيطرة أو الحد من انتشار الإصابات، فضلاً عن افتقار المشافي العامة إلى الفحوص والمسحات الخاصة بكشف الإصابات.

 اقرأ أيضاً: قلق دولي.. السوريون أمام كارثة حقيقية بعد خروج كورونا عن السيطرة

 

وسبق أن حذّرت "منظمة الصحة العالمية" من انفجار في عدد الإصابات بفيروس كورونا في سوريا، مشيرةً إلى أنَّ النظام تأخر في الإعلان عن الحالات المصابة بالفيروس.

اقرأ أيضاً: المدارس في مناطق النظام بيئة خصبة لانتشار فيروس كورونا

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
تركيا بعد صبر سنوات.. ما الذي تسعى إليه في سوريا؟
جاويش أوغلو: سنجري عملية عسكرية في سوريا إذا زاد الخطر تجاه تركيا
اليونان تبدي استعدادها للتحاور مع تركيا
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟