السويداء.. إطلاق سراح 12 مختطفاً من أهالي درعا

تاريخ النشر: 12.05.2021 | 18:58 دمشق

إسطنبول - خاص

أفادت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا بأنّ مسلّحين مِن محافظة السويداء أطلقوا، مساء أمس الثلاثاء، سراح 12 شخصاً مِن أهالي درعا، اختطفوهم قبل أيام.

وقالت المصادر إنّ المسلّحين احتجزوا 12 شخصاً مِن أهالي درعا، يوم السبت الفائت، وذلك على الطريق الواصل بين بلدتي صما والطيرة غربي السويداء.

وجاء إطلاق سراح الأشخاص الذين ينحدرون مِن بلدتي ناحتة والحراك شرقي درعا، ويعملون في السويداء، بعد تدخّلات عشائرية مِن المحافظتين، فضلاً عن إطلاق سراح "وزر عليوي"، المختطف في درعا.

وحسب موقع "السويداء 24" فإنّ الحادثة بدأت عندما اختطف مسلّحون مِن بلدة ناحتة شرقي درعا، المدعو "وزر عليوي" الذي ينحدر مِن قرية "سميع" في ريف السويداء.

وأوضح الموقع أنّ "الخاطفين تواصلوا مع شقيق (عليوي) وطلبوا فدية مالية عليه، ما دفع أهالي المختطف إلى اختطاف عدد مِن شبّان درعا - عُرف منهم منصور الزعبي - وبينهم 10 عمّال بناء كانوا في طريق عودتهم مِن العمل في السويداء.

يشار إلى أنّ حوادث الخطف تتكرّر - باستمرار - بين محافظتي درعا والسويداء، وتديرها - حسب ناشطين - الفروع الأمنية التابعة لـ نظام الأسد في كلا المحافظتين، والتي تعمل على حماية "عصابات الخطف" مقابل حصّة مِن الفدية المالية التي يتحصّلون عليها مِن أهالي المُختَطفين.