السودان يلغي قانون مقاطعة إسرائيل وأميركا ترحّب

تاريخ النشر: 20.04.2021 | 13:47 دمشق

إسطنبول - وكالات

أعلن وزير العدل السوداني نصر الدين عبد الباري أن بلاده ألغت رسمياً قانون مقاطعة إسرائيل لعام 1958، بينما أشادت الولايات المتحدة الأميركية بقرار الإلغاء.

وقال "عبد الباري" - في تغريدة عبر حسابه في "تويتر" - أمس الإثنين، إنّهم أجازوا في الاجتماع المشترك لمجلسي السيادة والوزراء، مشروع قانون بإلغاء قانون مقاطعة إسرائيل.

وكان مجلس الوزراء السوداني قد أعلن، يوم 4 نيسان الجاري، إلغاء القانون، مؤكداً "موقف السودان الثابت تجاه إقامة دولة فلسطينية في إطار حل الدولتين".

وفي 6 نيسان الجاري، أجاز مجلس الوزراء السوداني مشروع قانون إلغاء قانون مقاطعة إسرائيل، قبل أن يرفعه للاجتماع المشترك لمجلسي السيادة والوزراء، ويُجاز أمس.

 

أميركا ترحّب

أشادت الولايات المتحدة، اليوم الثلاثاء، بقرار السودان إلغاء قانون مقاطعة إسرائيل.

وعلّقت وزارة الخارجية الأميركية على ذلك قائلةً إن "قرار السودان إلغاء قانون مقاطعة إسرائيل، يعد خطوة تاريخية"، مضيفةً "تلك الخطوة ستوفر فرصاً كبيرة لشعوب المنطقة".

وقانون المقاطعة المُلغى كان ينص على تجريم جميع أشكال التعاقد والتعامل مع إسرائيل، خاصة المعاملات ذات الطابع التجاري، كما يضم عقوبات للمخالفين تشمل السجن لمدة قد تصل إلى 10 سنوات أو غرامة تحددها المحكمة أو تشمل العقوبتين معاً، مع مصادرة البضائع والمضبوطات.

تأتي هذه التطورات بعد إعلان السودان، يوم 23 تشرين الأول 2020، تطبيع علاقته مع إسرائيل، إلّا أنّ قوى سياسية عديدة أعلنت رفضها القاطع للتطبيع، بينها أحزاب مشاركة في الائتلاف الحاكم.