السلطات القبرصية تعيد 56 سورياً وصلوا من لبنان عبر البحر

السلطات القبرصية تعيد 56 سورياً وصلوا من لبنان عبر البحر

السلطات القبرصية تعيد 56 سورياً وصلوا من لبنان عبر البحر
قارب لخفر السواحل القبرصي يحمل مهاجرين من مركب آتٍ من لبنان تم اعتراضه في 14كانون الثاني 2020 - (رويترز)

تاريخ النشر: 18.05.2021 | 13:04 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعادت السلطات القبرصية 56 لاجئاً إلى لبنان، وصولوا إلى الساحل الجنوبي الشرقي للجزيرة على متن قارب عن طريق البحر، بعد أن رفضت السماح لقاربهم بالرسو في موانئها.

وقالت وكالة الأنباء القبرصية أمس الإثنين إنه "تم إخطار الشرطة بوجود القارب على بعد 16 ميلاً بحرياً جنوب (كاب غريكو)".

وأضافت أن "سفينتين تابعتين لخفر السواحل القبرصية، تقل إحداهما ممرضات ومترجمين، توجهتا إلى تلك المنطقة، في حين تم إبلاغ مركز تنسيق الإنقاذ المشترك.

وقام الضباط بفحص وثائق من كانوا على متن القارب، وهم 39 رجلاً و7 نساء، و10 أطفال، حيث قالوا إنهم أبحروا من طرابلس في لبنان.

ولم يتم الكشف رسمياً عن جنسيات اللاجئين الذين تم اعتراضهم عندما اقتربوا من ساحل قبرص، إلا أن وسائل إعلام قبرصية ذكرت أنهم جميعاً من سوريا. وأفادت التقارير بأنهم أُعيدوا على نفس القارب الذي وصلوا على متنه.

ووصل قبل أسبوع إلى شواطئ مدينة لارنكا القبرصية، قارب خشبي يحمل على متنه لاجئين سوريين دخلوا البلاد بطريقة "غير شرعية".

وقال موقع "KibrisPostasi" إن قاربًا خشبيًا يحمل 64 لاجئاً سورياً وصل إلى منطقة لارنكا البحرية، بينهم 21 طفلاً، و10 نساء.

وأشار الموقع إلى أنه تم إرسال اللاجئين إلى مركز مؤقت لاستقبالهم، بينما اعتقل مواطن لبناني الجنسية (43 عاماً) كان على القارب ذاته، بعد إبرازه هوية مزورة للشرطة.