السلطات الإسرائيلية تعتقل الناشطة منى الكرد من حي الشيخ جراح| فيديو

تاريخ النشر: 06.06.2021 | 16:41 دمشق

إسطنبول - وكالات

اعتقلت السلطات الإسرائيلية اليوم الأحد الناشطة الفلسطينية منى الكرد من منزلها بحي الشيخ جراح في القدس الشرقية المحتلة.

ونقلت وكالة (الأناضول) التركية عن شهود عيان أن الشرطة الإسرائيلية اقتحمت منزل عائلة الكرد في حي الشيخ جراح واعتقلت منى الكرد (23 عاماً) واقتادتها إلى جهة غير معلومة.

ولم تعقب الشرطة الإسرائيلية على اعتقال الكرد التي برزت عبر وسائل الإعلام مؤخراً، ولعبت دوراً كبيراً في التعريف بقضية حي الشيخ جراح.

وذكرت (الأناضول) أن محمد الكرد سلّم نفسه للشرطة الإسرائيلية، بعد ساعات من اقتحامها منزل العائلة واعتقال شقيقته.

وقال مقربون من عائلة الكرد إن محمد كان خارج المنزل لدى اقتحام الشرطة منزله والبحث عنه، وإنه فور علمه باعتقال شقيقته الناشطة والإعلامية منى الكرد، قام بتسليم نفسه إلى الشرطة في شارع صلاح الدين وسط القدس، دون أن يعرف السبب وراء سعي الشرطة لاعتقاله وشقيقته.

من جانبه دعا نبيل الكرد والد منى ومحمد في مقطع مصور بثه ناشطون على مواقع التواصل، الأهالي والشباب في الشيخ جراح إلى التجمع أمام مركز الشرطة الإسرائيلية في صلاح الدين، في محاولة للضغط على الشرطة الإسرائيلية لإطلاق سراحهما، متهماً السلطات الإسرائيلية بمحاولة تكميم جميع الأفواه في القدس.

يشار إلى أن عائلة الكرد من ضمن عوائل الشيخ جراح التي صدرت بحقها أحكاماً تقضي بترحيل وتهجير أفرادها من منازلهم لصالح مستوطنين.

ومنذ 13 من نيسان الماضي تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة جراء اعتداءات وحشية ترتكبها سلطات الاحتلال ومستوطنوها في مدينة القدس، خاصةً المسجد الأقصى وحي الشيخ جراح في محاولة لإخلاء 12 منزلاً فلسطينياً وتسليمها لمستوطنين.

وتصاعد التوتر في قطاع غزة بشكل كبير بعد إطلاق إسرائيل عملية عسكرية واسعة فيه منذ العاشر من أيار الماضي تسببت بمجازر ودمار واسع في المباني والبنية التحتية ومئات الضحايا والمصابين.