السعودية: غرامة على زائري الحرم والمعتمرين دون تصريح في رمضان

تاريخ النشر: 09.04.2021 | 20:34 دمشق

إسطنبول - وكالات

أعلنت السلطات السعودية، فرض غرامة مالية على المعتمرين وزائري الحرم المكي دون تصريح، في شهر رمضان المبارك.

جاء ذلك وفق بيان أصدرته وزارة الداخلية، مساء الخميس، في إطار اتخاذ إجراءات احترازية ووقائية لمنع تفشي فيروس كورونا في البلاد.

وأفاد البيان بـ"فرض غرامة مالية مقدارها 10 آلاف ريال (نحو 2700 دولار) لمن يضبط قادماً لأداء العمرة من دون تصريح في رمضان، وألف ريال (نحو 270 دولاراً) لمن يحاول دخول الحرم المكي الشريف دون تصريح".

وأوضح البيان أن القرار يأتي تنفيذاً للإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية لمواجهة انتشار فيروس كورونا، وضمان الالتزام بتطبيق التنظيم الوقائي المعتمد لأداء العمرة والصلاة، بما يتواءم مع الطاقة التشغيلية الآمنة في المواقع كلها بالحرم المكي الشريف.

وأضافت الداخلية السعودية أن تطبيق تلك الغرامات سيستمر حتى إعلان نهاية جائحة كورونا، وعودة الحياة العامة إلى طبيعتها، بحسب البيان ذاته.

ويوم الثلاثاء الماضي، أعلنت وزارة الشؤون الإسلامية بالسعودية، في بيان، منع الاعتكاف والإفطار والسحور الجماعي في المساجد خلال رمضان، والتوسع في أماكن إقامة صلاة عيد الفطر، في إطار الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي فيروس كورونا في البلاد.

ومؤخراً، أطلقت السعودية، تطبيقي "توكلنا"، و"اعتمرنا" عبر الهواتف النقالة، مشترطة تأكيد الراغب في أداء العمرة أو الصلاة بالحرمين، تلقيه لقاح كورونا من خلالهما، للحصول على تصريح بذلك، دون أن توضح مدة هذا التصريح.

وتشهد السعودية، في الفترة الأخيرة، تصاعداً لافتاً في أعداد الإصابات بفيروس كورونا؛ إذ سجلت حتى مساء الخميس، 395 ألفاً 854 إصابة، بينها 6 آلاف و728 وفاة، و381 ألفاً و658 حالات تعاف.

وتستطلع السعودية وغالبية دول العالم الإسلامي هلال شهر رمضان، الإثنين المقبل.

مقالات مقترحة
الهند تسجل أكثر من 4000 وفاة بسبب الإصابة بكورونا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا