الرقة.. "قسد" تبدأ بحفر أنفاق وخنادق في الجهة المقابلة للنظام

تاريخ النشر: 13.02.2021 | 15:31 دمشق

الرقة - خاص

بدأت قوات سوريا الديمقراطية، صباح اليوم، بعملية حفر أنفاق وخنادق جديدة على طول الخط الفاصل بين مناطق سيطرتها ومناطق سيطرة قوات النظام في أرياف محافظة الرقة الغربية والشرقية.

وأفادت مصادر خاصة لتلفزيون سوريا، أنه جرى اليوم استقدام 45 عاملاً للبدء بحفر الأنفاق جنوبي مدينة الطبقة بريف الرقة الغربي على بعد 2 كم من مناطق سيطرة قوات النظام، و50 عاملاً إلى منطقة الدلحة شرقي الرقة للبدء بعمليات حفر خنادق على بعد 3 كم من مناطق سيطرة النظام.

وأضافت المصادر، أن قوات النظام قامت بدورها بنشر حواجز ونقاط عسكرية لميليشيا الدفاع الوطني، على ضفاف نهر الفرات في مناطق سيطرتها شرقي الرقة، وذلك في الجهة المقابلة لمناطق سيطرة "قسد".

اقرأ أيضاً: عناصر من قوات النظام والمخابرات الجوية يتجولون في مدينة الرقة

وتأتي عملية التحصين من قبل قوات "قسد" بهدف ردع عناصر قوات النظام من ارتكاب انتهاكات وأعمال تخويف للأهالي في مناطق سيطرتها، من خلال إطلاق النار بشكل شبه مباشر على الأهالي وصيادي الأسماك في النهر.

اقرأ أيضاً: قوات النظام تعتقل شابين من أبناء مسؤولين في "قسد"

وعملت "قسد"، منذ مطلع الشهر الجاري، على نشر نقاط عسكرية جديدة لها على ضفاف نهر الفرات للرد على مصادر النيران التي تستهدف مناطق سيطرتها، إثر مقتل ثلاثة شبان من أهالي ريف الرقة الغربي بنيران قوات النظام خلال عملهم بصيد الأسماك بنهر الفرات قرب بلدة الجرنية.