الدفاع المدني يوثق سقوط 571 ضحية في شهر كانون الأول 2019

07 كانون الثاني 2020
 تلفزيون سوريا ـ متابعات

أصدر الدفاع المدني السوري، إحصائية بعدد الضحايا المدنيين جراء قصف النظام وروسيا لمدن وبلدات شمال غرب سوريا، خلال شهر كانون الأول من العام المنصرم.

ووثقّ الدفاع المدني مقتل 158 مدنياً، بينهم 41 طفلاً و33 امرأة، و5 متطوعين من الدفاع المدني، وذلك خلال شهر كانون الأول الفائت.

أما عدد الجرحى من المدنيين، فبلغ 413 شخصاً، بينهم 94 طفلاً و81 امرأة، و2 من متطوعي الدفاع المدني.

وسقط هؤلاء الضحايا المدنيون، جراء 801 غارة جوية من الطائرات الحربية، و373 برميلاً متفجراً من الطائرات المروحية، و3547 قذيفة مدفعية، و11عبوة ناسفة ولغمَين أرضيَين، و17 قنبلة عنقودية.

وسجّل الدفاع المدني، استهداف 621 منزلاً و10 أسواق شعبية، و8 مدارس، و3 مساجد، ومخيمَين، ومركزين للدفاع المدني، و137 حقلاً زراعياً.

وارتكبت طائرات نظام الأسد، يوم الأحد الماضي، مجزرة بحق المدنيين في مدينة أريحا بريف إدلب، راح ضحيتها 12 قتيلاً مدنياً بينهم 3 أطفال وامرأة وأصيب 25 بينهم 3 نساء و 6 أطفال.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأحد: إن نظيره الروسي فلاديمير بوتين سيقوم بزيارة إلى تركيا، الأربعاء، ليبحث معه الأوضاع في إدلب، معرباً عن أمله في التوصل لوقف إطلاق النار.

"الصحة العالمية" تخصص 30 مليون دولار لمواجهة كورونا شمال سوريا
صحة حلب تستضيف تدريباً عملياً لفحوصات كورونا بالتعاون مع EWARN
أوقاف النظام: ارتفاع حالات الطلاق 5 أضعاف بسبب كورونا!
وباء الكورونا: بين الحل الإسعافي وفهم الأسباب
وفيات كورونا تتجاوز الـ 80 ألف حالة ثلثها في أميركا وإيطاليا
وزير الصحة التركي يؤكد وفاة شباب مع ازدياد عدد المصابين بكورونا
تركيا: الدورية الثالثة في إدلب ستتم عندما تسمح الظروف الجوية
أنقرة تعيد هيكلة فصائل إدلب وتنخُب أربعة "ألوية كوماندوس"
انفجار برتل تركي جنوب إدلب وتفجير جسر على طريق الـ M4