الدفاع المدني يوثق أكثر من ألف ضحية في أيار الماضي

06 حزيران 2019
تلفزيون سوريا

وثق الدفاع المدني في تقرير له اليوم الخميس، مقتل وإصابة 1057 مدنياً في مناطق سيطرة المعارضة بريفي إدلب وحماة خلال شهر أيار الماضي.

وقال الدفاع المدني في التقرير إن 272 مدنياً قُتلوا بينهم 58 امرأة و 67 طفلاً، وجرح 785 آخرين بينهم 165 امرأة و199 طفلاً، كما قُتل عنصر من الدفاع الدفاع المدني وجرح 10 آخرون.

وبحسب التقرير شنت المقاتلات الحربية التابعة لروسيا ونظام الأسد 3013 غارة وألقت المروحيات 2418 برميلا متفجرا و302 لغم بحري، كما قصفت المحافظة بـ 10172 صاروخا و8903 قذيفة مدفعية.

وأدى القصف إلى دمار 1801 منزل وخمسة مراكز للدفاع المدني وخمس مدارس وست مستشفيات وأربعة جوامع و11 سوقا شعبيا إضافة إلى أضرار بـ374 حقلا زراعيا.

وتواصل قوات النظام بدعم جوي روسي عملياتها العسكرية مستخدمة كل الأسلحة المحرمة في أرياف إدلب وحماة التي يعيش فيها نحو 4 ملايين شخص مخلفة مئات الضحايا المدنيين، بالإضافة لتهجير مئات الآلاف باتجاه الحدود السورية التركية.

 

مقالات مقترحة
واشنطن تنتقد تعتيم نظام اﻷسد على انتشار "كورونا"
"صندوق إعادة الإعمار" يطلق مشروعين لمواجهة كورونا في حلب والرقة
الصحة العالمية تسلم 25 طنا من المساعدات الطبية للقامشلي
عدد مصابي كورونا يتجاوز 6 ملايين والمتعافون قرابة النصف
المسجدان النبوي والأقصى يفتحان أبوابهما مجدّداً (فيديو)
إلغاء قيود التنقل بين 15 ولاية تركية ليلة الأحد القادم
مقتل عناصر من قوات النظام في محاولة تسلل جنوب إدلب
وصول عناصر شرطة سوريين إلى نقطة مورك بعد تدريبهم في تركيا
تصوير جوي للحظة الانفجار قرب الدورية التركية على الطريق M4