الدفاع الروسية تطور قدرات "سوخوي - 34" بناءً على مشاركتها في قصف سوريا

تاريخ النشر: 06.08.2021 | 14:24 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو إن القوات الروسية طورت طائرات "سوخوي - 34"، خلال مشاركتها في شن غارات على المناطق السورية.
وأوضح شويغو في تصريحات لقناة القوات المسلحة الروسية "زفيزدا"، أن تقليص مدة تحميل المهمة المطلوب تحقيقها لأسلحة الطائرة تقلص بمعدل ثلاث مرات، في الأعوام الأربعة الماضية.
ونبه إلى أن مشاركة طائرات "سوخوي - 34" في سوريا "أسهم في استيعاب أنواع جديدة في غاية الفعالية من الأسلحة العصرية في هذه الطائرة، إذ أصبحت الطائرة قادرة على تحميل المهمة لأسلحة الطائرة أثناء تحليقها في الجو".
وكان وزير الدفاع الروسي كشف عن اختبارها أكثر من 320 نوعاً من الأسلحة المختلفة خلال عملياتها العسكرية في سوريا، بما في ذلك مروحيات شركة "روستفيرتول".

 


وأكد خلال لقائه موظفي شركة "روستفيرتول" منتصف شهر حزيران الماضي، أن المروحيات التي تصنعها الشركة بناء على نتائج العملية في سوريا خضعت إلى جانب عدد كبير من الأسلحة لتغييرات كبيرة.
وفي وقت سابق، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن الزيادة الحاصلة في تصدير الأسلحة الروسية لدول العالم، رغم المنافسة الشديدة في هذا المجال، تعود إلى الاختبار العملي لهذه الأسلحة في سوريا، مشيراً إلى أن القوات الروسية جرّبت أحدث الأسلحة في عمليات نفذها ضد "الإرهابيين"، وفق تعبيره.
وبحسب بيانات "الشبكة السورية لحقوق الإنسان"، فقد أسفر التدخل العسكري الروسي إلى جانب النظام في سوريا، منذ أيلول (سبتمبر) 2015، عن مقتل 6859 مدنياً، بينهم 2005 أطفال و969 امرأة.