الدروز يخرجون بأكبر مظاهرة ضد "قانون القومية" الإسرائيلي (صور)

تاريخ النشر: 05.08.2018 | 12:08 دمشق

آخر تحديث: 19.10.2018 | 02:50 دمشق

تلفزيون سوريا- وكالات

خرج عشرات الآلاف من أبناء الطائفة الدرزية بإسرائيل، في مظاهرة ضخمة ضد "قانون القومية" المثير للجدل، والذي يحول العرب إلى مواطنين من الدرجة الثانية في دولة الاحتلال.

وانطلقت المظاهرة أمس السبت، في ميدان رابين بمدينة تل أبيب، تحت شعار "حقوق متساوية لجميع المواطنين"، للاحتجاج على القانون الذي تم إقراره الشهر الماضي، والذي يعتبر إسرائيل "الدولة القومية للشعب اليهودي".

وقالت صحيفة "يديعوت أحرنوت" الإسرائيلية إن عدد المتظاهرين الذين لبوا دعوة، الزعيم الروحي للطائفة الدرزية بإسرائيل، موفق طريف، قدر بـ 90 ألف متظاهر، جاؤوا من مختلف القرى العربية الدرزية.

وأضافت الصحيفة أن الزعيم الدرزي شارك في المظاهرة إلى جانب، ضباط دروز في جيش الاحتلال، ورئيس جهاز الأمن العام (الشاباك) الإسرائيلي السابق، يوفال ديسكين.

وحمل وردد المتظاهرون شعارات منددة بالقانون من قبيل: "هذا حقنا وهذه دولتنا ولا أحد يصنع لنا معروفا"، و"دولة واحدة قانون واحد- فقط المساواة"، و"مستقبل أولادنا مشترك".؟

ويبلغ عدد أفراد الطائفة الدرزية في إسرائيل حوالي 120 ألفا ويتمتعون بمعاملة خاصة عقب تجنيدهم في جيش الاحتلال خلال خمسينيات القرن الماضي، على عكس المسلمين والمسيحيين.

وينص قانون "القومية" الذي أقره الكنيست على أن لليهود حقا فريدا بتقرير مصيرهم، ويجعل من العبرية اللغة الرئيسية "للدولة"، ويهمش اللغة العربية. كما يصف القانون فلسطين المحتلة بأنها الوطن القومي لليهود، ويؤكد أن القدس عاصمة أبدية للكيان الإسرائيلي.

 

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
تخصيص مستشفى الطوارئ بمدينة الفيحاء بدمشق مركزاً للقاح كورونا
"كورونا" يفتك بصحفيي الهند.. وفيات بالعشرات ونفوس مدمرة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا