الخزانة الأميركية تفرض عقوبات على الصناعات العسكرية التركية

تاريخ النشر: 14.12.2020 | 21:45 دمشق

إسطنبول ـ وكالات

فرضت وزارة الخزانة الأميركية، اليوم الإثنين، عقوبات على إدارة الصناعات الدفاعية التركية ورئيسها "إسماعيل دمير".

وذكر موقع وزارة الخزانة أنَّ الولايات المتحدة الأميركية فرضت عقوبات على 3 أتراك آخرين مرتبطين بإدارة الصناعات الدفاعية التركية.

اقرأ أيضاً: الكونغرس الأميركي يجيز فرض عقوبات على تركيا لشرائها صواريخ إس400

من جانبها، قالت وزارة الخارجية الأميركية إنها تتطلع إلى التوصل إلى حل لقرار تركيا شراء نظام إس-400 الدفاعي الصاروخي من روسيا، مما دفع الولايات المتحدة إلى فرض عقوبات على أنقرة.

ونقلت رويترز عن مساعد وزير الخارجية لشؤون الأمن الدولي وحظر الانتشار، كريستوفر فورد، قوله إن "هذا القرار لم يترك لنا بديلاً. نأمل أن تكون الحكومة التركية مستعدةً للتواصل معنا في محاولة إيجاد حل لهذا الأمر".

وأجاز الكونغرس الأميركي، الجمعة الماضية، فرض عقوبات على أنقرة، على خلفية اقتنائها لمنظومة الصواريخ الروسية (إس 400)، في خطوة ستزيد التوتر في علاقات البلدين.

اقرأ أيضاً: تركيا تستلم أول دفعة من منظومة "إس-400" الروسية (فيديو)

ومنذ منتصف تموز الفائت، كان الكونغرس الأميركي قد أعلن عن اتجاهه لفرض عقوبات على تركيا لشرائها منظومة الدفاع الروسية (إس 400) في العام الماضي، معتبراً أن شراء المنظومة "يضرّ بمصالح الولايات المتحدة ومصالح حلف الناتو".

وقُدم المشروع آنذاك باسم "قانون التصدي لتصدير الأسلحة الروسية"، الذي يعتبر الصواريخ الروسية "صفقة كبيرة"، ما يتطلب التصدي لها، وفقاً لقانون مكافحة خصوم أميركا بالعقوبات (CAATSA).

اقرأ أيضاً: ماذا قال البنتاغون بعد تفعيل تركيا منظومة "إس 400" الروسية؟

وكانت تركيا قد سبق لها أن هددت بأنها سترد في حال اتخذت الولايات المتحدة إجراءات سلبية ضدها، وذلك رداً على سؤال عن احتمال فرض واشنطن عقوبات على أنقرة لشرائها أنظمة الصواريخ الدفاعية الروسية.

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا