الخارجية التركية: انتخابات الأسد لا تعكس إرادة الشعب السوري

تاريخ النشر: 26.05.2021 | 20:56 دمشق

إسطنبول - وكالات

قالت وزارة الخارجية التركية إن الانتخابات التي يجريها نظام الأسد، الأربعاء، غير شرعية ولا تعكس الإرادة الحرة للشعب.

وأوضحت في بيان لها أن هذه الانتخابات أجريت في ظل ظروف غير حرة وغير عادلة وتتعارض مع نص وروح قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 بشأن التسوية السياسية للمسألة السورية.

وأشارت إلى أن الانتخابات تكشف في الوقت نفسه عن النهج غير الصادق للنظام تجاه العملية السياسية.

وشدّدت الخارجية التركية على أهمية عدم السماح لمحاولات النظام الرامية إلى تأمين شرعية مصطنعة عبر الانتخابات التي تعرف نتائجها أصلًا، مؤكدة على أهمية ضمان استمرار العملية السياسية برعاية من الأمم المتحدة وعلى أعين وقيادة السوريين دون انقطاع.

ولفتت الوزارة إلى أن تركيا ستواصل بحزم جهودها في هذا الاتجاه وسط تضامن مع الشعب السوري.

وبدأ نظام الأسد، صباح اليوم الأربعاء، بإجراء الانتخابات الرئاسية في مناطق سيطرته بمشاركة 3 مرشحين هم بشار الأسد، وعبد الله سلوم عبد الله، ومحمود مرعي، رغم الرفض الشعبي والدولي الواسع، ويصف معظم السوريين هذه الانتخابات بـ "المسرحية الهزلية"، إذ إن نتائجها محسومة مسبقا لمصلحة الأسد.

 

واشنطن تدين مقتل المدنيين في إدلب وتجدد دعمها لمحاسبة نظام الأسد
قلق أممي بالغ إزاء التصعيد العسكري شمال غربي سوريا
الردع في إدلب: استراتيجية غائبة وبدائل متاحة
دراسة: زيادة الفترة الفاصلة بين جرعتي لقاح فايزر يعزز مستويات الأجسام المضادة
صندوق النقد الدولي: اقتصاد العالم يخسر 15 تريليون دولار بضغط كورونا
منظمة أممية: النساء هن الأكثر تضرراً من كورونا في سوق العمل