الخارجية الأميركية تعلّق على عناق الأسد وخامنئي

تاريخ النشر: 27.02.2019 | 12:02 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:33 دمشق

نشر فريق التواصل التابع لوزارة الخارجية الأميركية، تعليقا على صورة تظهر عناق المرشد علي خامنئي ورأس النظام بشار الأسد، خلال الزيارة التي قام بها الأخير لطهران، معنونا الصورة بـ"عناق القتلة".

وقال الفريق في تغريدة على صفحته الرسمية في تويتر" أنفق النظام الإيراني ثروات شعب إيران في دعم الإرهاب العالمي والأنظمة القمعية في المنطقة، بينما عمل النظام السوري على قتل وتشويه وتشريد الملايين من أبناء سوريا.. عناق خامنئي وبشار الأسد لا عزاء فيه للشعبين".

 

 

 

 

ولاقت زيارة الأسد غير المعلنة إلى طهران انتقادات واسعة بسبب غياب علم النظام عن مكان الاجتماع، وعدم استقبال الأسد بحسب البروتوكولات الرسمية.

كذلك هاجمت صحيفة "قانون" المقربة من التيار الإصلاحي زيارة الأسد، وانتقدت عناق الأسد وخامنئي تحت عنوان "الضيف غير المدعو"، ما أدى إلى إغلاقها من قبل السلطات الإيرانية.

وتزامنا مع زيارة بشار الأسد إلى إيران، أعلن وزير الخارجية محمد جواد ظريف استقالته، الأمر الذي رفضته الرئاسة الإيرانية، وقالت صحف إيرانية إن غياب "ظريف" عن اللقاء كان أحد أسباب استقالته.

رأس النظام بشار الأسد وصل إلى العاصمة الإيرانية طهران الإثنين الفائت، والتقى كلاً من الرئيس الإيراني حسن روحاني، والمرشد علي خامنئي وقائد فيلق القدس قاسم سليماني، في زيارة هي الأولى منذ ثماني سنوات.

 

 

مقالات مقترحة
سفير النظام في روسيا: لقاح سبوتنيك سيصل إلى سوريا هذا الشهر
كورونا.. 8 إصابات جديدة في مناطق شمال غربي سوريا
كورونا.. 8 وفيات و110 إصابات جديدة معظمها في اللاذقية