الحكومة اللبنانية تطلب المساعدة من قطر لمواجهة "الانهيار الشامل"

تاريخ النشر: 20.04.2021 | 07:02 دمشق

إسطنبول - متابعات

دعا رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبناني حسان دياب، دولة قطر إلى مساعدة بلاده التي "بلغت حافة الانهيار الاقتصادي الشامل".

جاء ذلك خلال زيارة يقوم بها إلى العاصمة القطرية هي الأولى له إلى الخارج منذ توليه الحكومة.

والتقى "دياب" عدداً من المسؤولين والوزراء القطريين خلال الزيارة التي وصفتها وسائل إعلام لبنانية بأنها محاطة بـ "السرية".

وقال دياب للإعلاميين في مقر السفارة اللبنانية بالدوحة: "لقد بلغ لبنان حافة الانهيار الشامل (...) بفعل عقود من الحروب والإهدار والفساد، والسياسات التي شجعت الاقتصاد الريعي على حساب الاقتصاد المنتج".

وأضاف: "اليوم، جئنا إلى الشقيقة قطر نطرق بابها، كما سنطرق أبواب دول عربية شقيقة أخرى لم تتخلَّ عن لبنان، وننتظر أن تفتح أبوابها لنا، كما فعلت الشقيقة قطر".

ولم يذكر تفاصيل بشأن المساعدات التي طلبها أو ما الذي وعدت قطر بتقديمه، مشيراً إلى أن هذه التفاصيل "ملك أمير قطر ورئيس وزرائها، ولكني أعتقد أن هناك إيجابيات سيتم الإعلان عنها".

ولم يكن واضحاً إن كانت قطر ستقدم مساعدات قبل تشكيل حكومة في لبنان.

ووجه نداءً إلى "كل الإخوة العرب، وأقول لهم إن لبنان في خطر شديد، ولم يعد يمكنه الانتظار، فلقد استنفدنا ما لدينا من إمكانات، وأصبح لبنان من دون حبل أمان".

وأضاف "نحن نتوقع منكم أن تكونوا إلى جانب هذا البلد (...) وأن تكونوا شبكة الأمان لحماية أشقائكم اللبنانيين".

والزيارة، التي تستمر ثلاثة أيام، هي الأولى لـ "دياب" إلى الخارج منذ توليه منصبه، بعد إلغاء زيارتين إلى القاهرة وبغداد.

مقالات مقترحة
حصيلة الإصابات بكورونا في سوريا خلال 24 ساعة
أكثر من 4600 شخص يتلقون لقاح "كورونا" شمال غربي سوريا
تركيا تسجل انخفاضاً مستمراً في أعداد إصابات كورونا