الحكم بالإعدام على حاكم باكستان العسكري السابق برويز مشرف

تاريخ النشر: 17.12.2019 | 11:36 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

قضت محكمة باكستانية، اليوم الثلاثاء، بإعدام الحاكم العسكري السابق للبلاد برويز مشرف الذي يعيش خارج البلاد، بتهمة الخيانة العظمى، في خطوة غير مسبوقة في تاريخ البلاد.

وأكّد مسؤول حكومي كبير لرويترز، أن محكمة مكافحة الإرهاب في باكستان أصدرت اليوم الثلاثاء حكماً على برويز مشرف بالإعدام بتهمة الخيانة العظمى وتقويض الدستور.

وقال سلمان نديم مسؤول الشؤون القانونية في الحكومة إنَّ "برويز مشرف أدين طبقاً للمادة السادسة لانتهاكه دستور باكستان".

وأوضحت صحيفة "دون نيوز" المحلية، بأن هيئة المحكمة الخاصة في إسلام آباد المؤلفة من 3 قضاة برئاسة رئيس المحكمة العليا في بيشاور، وقار أحمد سيث، أصدرت حكماً بالإعدام على مشرف في قضية الخيانة العظمى. وأشارتِ الصحيفة إلى أن حيثيات الحكم ستَصدر في غضون 48 ساعة.

وقاد مشرف، انقلاباً عسكرياً، في 12 تشرين الأول 1999، ضد حكومة نواز شريف المنتخبة. ويواجه مشرف تهمة الخيانة العظمى بسبب إعلانه حالة الطوارئ عام 2007، وتعليق العمل بالدستور.

واضطر مشرف، للاستقالة، في آب 2008؛ تحت ضغوط من حزبي الشعب الباكستاني واتحاد مسلمي باكستان.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا