الحسكة.. العثور على جثة شاب من حلب مقتولاً في مخيم الهول

تاريخ النشر: 08.02.2021 | 06:05 دمشق

إسطنبول - خاص

عُثر في مخيم الهول - للنازحين السوريين واللاجئين العراقيين - الذي تديره "الإدارة الذاتية" جنوبي الحسكة، أمس الأحد، على جثة شاب كان مقتولاً في المخيم.

وقال مصدر مِن قوى الأمن العام في المخيم لـ موقع تلفزيون سوريا إنّ الأهالي أبلغوا عن وجود جثة لـ شاب في القسم الخامس مِن مخيم الهول، وتأكّدوا مِن أنها تعود للشاب عمار أحمد العيسى (20 عاماً) مِن أبناء محافظة حلب.

وأضاف المصدر أنّ "العيسي" يقيم في مخيم الهول منذ 4 سنوات، مشيراً إلى أنّ مجهولين أطلقوا الرصاص عليه عبر مسدس مزوّد بـ"كاتم صوت" وأصابوه في الرأس والصدر وأردوه قتيلاً داخل خيمته.

وتعتبر هذه الحادثة هي الثالثة مِن نوعها التي يشهدها مخيم الهول، خلال شهر شباط الجاري، بعد مقتل نازح سوري ولاجئ عراقي - داخل خيامهم - برصاص مجهولين، خلال الأيام القليلة الماضية.

وكانت عمليات الاغتيال قد وصلت في مخيم الهول، خلال الأيام الـ 9 الأولى مِن العام الجديد 2021، إلى 14 عملية نفذها مجهولون، دون أن تتمكن "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) التي تسيطر على المنطقة مِن معرفة منفذيها، حيث تعد حصيلة الاغتيالات هذه هي الأعلى في تاريخ المخيم، منذ نيسان 2016.

اقرأ أيضاً: مقتل شابين وامرأة في مخيم الهول جنوبي الحسكة

اقرأ أيضاً.. العثور على جثث شاب وفتاتين في مخيم الهول

ويضمّ مخيم الهول أكبر عدد من نساء وأطفال عناصر تنظيم الدولة الذين يصل عددهم إلى نحو 11 ألف شخص، ووفقاً لإدارة المخيم، يصل مجموع قاطنيه إلى أكثر من 65 ألف شخص، موزعين في 13 ألف خيمة، بينهم أكثر من 40 ألف طفل، كما أنّ قاطنيه يعانون ظروفاً إنسانية صعبة.