الحرس الوطني الأميركي يبدأ التدخل في جهود محاربة فيروس كورونا

تاريخ النشر: 23.03.2020 | 18:36 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أعلنت الولايات المتحدة الأميركية بدء تدخل قوات الحرس الوطني الأميركي في جهود محاربة تفشي فيروس كورونا في البلاد.

وقال الرئيس الأميركي دونالد ترامب خلال مؤتمر صحفي إن سلاح المهندسين العسكري سيبني أيضا مواقع رعاية طبية جديدة، بالتزامن مع إيعازه بنشر محطات طبية طارئة بسعة 4000 سرير، في النقاط الساخنة لتفشي فيروس كورونا، في جميع أنحاء البلاد.

وأضاف ترامب "وجهت أيضا وكالة إدارة الطوارئ الفدرالية لإقامة مراكز طبية في نيويورك بسعة ألف سرير، وكاليفورنيا بسعة ألفيّ سرير، وولاية واشنطن بسعة ألف سرير آخر".

وكشف في الوقت ذاته عن إرسال سفينتين كبيرتين يمكنهما استيعاب أعداد كبيرة من المرضى، إحداهما إلى الساحل الشرقي لمساعدة ولاية نيويورك، والثانية إلى الساحل الغربي قبالة مدينة لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا.

وجدد ترامب وصفه لفيروس كورونا بالعدو غير المرئي، وأشار إلى أن بلاده تمر بتجربة صعبة.

يذكر أن الحرس الوطني الأميركي قوة عسكرية أميركية احتياطية تتكون من فصيلين أحدهما تابع للقوات البرية، والآخر للقوات الجوية.

وحتى صباح اليوم الإثنين سجلت الولايات المتحدة الأميركية أكثر من 35 ألف إصابة بفيروس كورونا، بالإضافة لوفاة 472 شخصا، وأعلنت السلطات في كل من نيويورك ولوس أنجلوس وشيكاغو، عزل نحو مئة مليون شخص في منازلهم، في إطار إجراءات تحجيم انتشار الفيروس.

مقالات مقترحة
لبنان يعيد السماح للسوريين بدخول أراضيه لمراجعة مشفى أو سفارة
الهلال الأحمر القطري يراقب حملة لقاح كورونا شمال غربي سوريا |صور
كورونا.. 13 وفاة و243 إصابة في جميع مناطق سوريا