الجيش الأميركي يرسل قوات إضافية إلى سوريا

تاريخ النشر: 24.01.2019 | 10:01 دمشق

آخر تحديث: 24.01.2019 | 10:11 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أرسل الجيش الأميركي قوات إضافية إلى سوريا في الأيام الماضية لحماية القوات المنسحبة من سوريا، وفقاً لمسؤولين في وزارة الدفاع الأميركية.

ونقلت شبكة "سي إن إن" الأميركية أمس الأربعاء، عن مسؤولين في البنتاغون (لم تسمهم) أن القوات الإضافية التي انتقلت إلى هناك مطلوبة لتوفير الأمن للقوات والمعدات التي سيتم نقلها برا وجوا، بالإضافة إلى توفير مزيد من الأمن على الأرض مع تضاؤل عدد القوات الأميركية.

ولم يكشف المسؤولون عن مكان وجود القوات أو عدد الجنود الذين تم إرسالهم، وأشاروا إلى أن قوات الأمن الإضافية قد تتحرك في جميع أنحاء سوريا إلى مواقع مختلفة حسب الحاجة، وربما تتحرك من داخل البلاد إلى خارجها في بعض الأحيان.

ولم يوضّح المسؤولون لـ سي إن إن ما إذا حدثت أي انسحابات للقوات أو ستحدث في المستقبل القريب، مبررين ذلك بمخاوف أمنية.

وقال مسؤول آخر في الوزارة إنه من غير المتوقع أن يناقش البنتاغون علانية أي معلومات جديدة حول عدد القوات على الأرض في سوريا بسبب المخاوف الأمنية. ولفت إلى أن تلك المخاوف تركز على التهديد الذي يشكله تنظيم الدولة وقوات النظام والميليشيات المدعومة من إيران.

وتأتي هذه التطورات بعد إعلان تنظيم الدولة مسؤوليته عن الهجوم الذي أودى بحياة أربعة أمريكيين و10 أشخاص آخرين على الأقل في مدينة منبج شرق حلب الأسبوع الماضي.

وجاء الهجوم بعد أقل من شهر من إعلان ترمب أن القوات الأمريكية ستنسحب من سوريا. وقال ترمب في شريط فيديو تم نشره على تويتر: "لقد انتصرنا على تنظيم الدولة. لقد ضربناهم وضربناهم بشدة. لقد استعدنا الأرض والآن حان وقت عودة قواتنا".

وخلال الأسابيع الماضية، رفض كبار المسؤولين الأمريكيين، بمن فيهم وزير الخارجية مايك بومبيو ومستشار الأمن القومي جون بولتون، تحديد موعد زمني لسحب القوات.

 

مقالات مقترحة
سفير النظام في روسيا: لقاح سبوتنيك سيصل إلى سوريا هذا الشهر
كورونا.. 8 إصابات جديدة في مناطق شمال غربي سوريا
كورونا.. 8 وفيات و110 إصابات جديدة معظمها في اللاذقية