الجمعية الفلكية السورية: خلال أيام حدث فلكي لم يحدث منذ 8 قرون

تاريخ النشر: 12.12.2020 | 16:47 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

قالت ﺍﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﺍﻟﻔﻠﻜﻴﺔ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﺔ التابعة للنظام: ﺇﻥ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﺍﻟﺠﺎﺭﻱ ﺳﻴشهد حدثا ﻓﺮﻳﺪا ﻳﻮﻡ 21 ﻣﻦ ﻛﺎﻧﻮﻥ ﺍﻷﻭﻝ ﺍﻟﺠﺎﺭﻱ ﻟﻢ ﻳﺸﻬﺪﻩ ﺃﺣﺪ ﻣﻨﺬ 8 ﻗﺮﻭﻥ .

ﻭﺃﺷﺎﺭﺕ ﺍﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﺑﺤﺴﺐ وكالة أنباء النظام "سانا"، ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺤﺪﺙ ﻫﻮ ﺍﻻﻗﺘﺮﺍﻥ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ ﻟﻠﻤﺸﺘﺮﻱ ﻭﺯﺣﻞ ﺍﻟﺬﻱ ﺷﻮﻫﺪ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺮﺓ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﺍﻷﻳﻮﺑﻴﺔ ﻻ ﺗﺰﺍﻝ ﻣﻮﺟﻮﺩﺓ ﺯﻣﻦ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﺍﻟﻜﺎﻣﻞ ﻧﺎﺻﺮ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻣﺤﻤﺪ اﺑﻦ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﺍﻟﻌﺎﺩﻝ ﺃﺑﻲ ﺑﻜﺮ ﺑﻦ ﺃﻳﻮﺏ .

ﻭﻗﺎﻝ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻤﻜﺘﺐ ﺍﻟﻌﻠﻤﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﻟﺆﻱ ﺣﻤﺰﺓ "ﺇﻥ ﺍﻻﻗﺘﺮﺍﻥ ﺍﻻﺳﺘﺜﻨﺎﺋﻲ ﻟﻠﻤﺸﺘﺮﻱ ﻭﺯﺣﻞ ﻟﻦ ﻳﻔﺼﻞ ﺍﻟﺜﻨﺎﺋﻲ ﻓﻴﻪ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻋﺸﺮ ﺍﻟﺪﺭﺟﺔ ﺍﻟﻘﻮﺳﻴﺔ ".

ﻭﺑﻴﻦ ﺃﻧﻪ "ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻧﺘﺤﺪﺙ ﻋﻦ ﺍﻷﺟﺮﺍﻡ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺒﺪﻭ ﻣﺘﻼﺻﻘﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻤﺎﺀ ﻧﺘﺤﺪﺙ ﻋﻦ ﺍﻟﻨﺠﻤﻴﻦ ﺍﻟﻤﺌﺰﺭ ﻭﺍﻟﺴﻬﺎ ﺍﻟﻠﺬﻳﻦ ﻳﺒﺪﻭﺍﻥ ﻣﺘﻼﺻﻘﻴﻦ ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻟﻤﺴﺎﻓﺔ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻤﺸﺘﺮﻱ ﻭﺯﺣﻞ ﺳﺘﻜﻮﻥ ﻧﺼﻒ ﺍﻟﻤﺴﺎﻓﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻔﺼﻞ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺜﻨﺎﺋﻲ ﺍﻟﺸﻬﻴﺮ ﺑﻴﻦ ﻫﻮﺍﺓ ﺍﻟﻔﻠﻚ ".

اقرأ أيضا: 6 ظواهر فلكية يمكنك مشاهدتها قبل نهاية 2020

ﻭﺃﻭﺿﺢ ﺃﻥ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺤﺪﺙ ﻳﺘﻜﺮﺭ ﻛﻞ 397 ﺳﻨﺔ، ﻭﻟﻜﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺮﺓ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺣﺪﺙ ﻓﻴﻬﺎ ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻤﻜﻦ ﺭﺻﺪ ﺍﻻﻗﺘﺮﺍﻥ، ﺇﺫ ﻛﺎﻥ ﻓﻲ ﺷﻬﺮ ﺗﻤﻮﺯ ﻣﻦ ﻋﺎﻡ 1623، ﻭﻟﻜﻦ ﻓﻲ ﺍﻷﻏﻠﺐ ﻟﻢ ﻳﺸﻬﺪﻫﺎ ﺃﺣﺪ؛ ﻷﻥ ﺍﻟﻤﺸﺘﺮﻱ ﻭﺯﺣﻞ ﻭﻗﺘﻬﺎ ﻛﺎﻧﺎ ﻗﺮﻳﺒﻴﻦ ﻓﻲ ﺳﻤﺎﺋﻨﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﻤﺲ ﻓﻜﺎﻧﺎ ﻳﻐﺮﺑﺎﻥ ﺑﻌﺪ ﻏﺮﻭﺏ ﺍﻟﺸﻤﺲ ﺑﻘﻠﻴﻞ ﺑﺸﻜﻞ ﻳﺴﺘﺤﻴﻞ ﺗﻘﺮﻳﺒﺎً ﺭﺻﺪﻫﻤﺎ ﻓﻴﻪ .

ﻭﺗﺎﺑﻊ ﺣﻤﺰﺓ ﺇﻥ ﺍﻟﻤﺮﺓ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺣﺪﺙ ﻓﻴﻬﺎ ﺍﻻﻗﺘﺮﺍﻥ، ﻭﻛﺎﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻤﻜﻦ ﺭﺻﺪﻩ ﻓﻲ ﺁﺫﺍﺭ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﺎﻡ 1226 ﺣﻴﺚ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺜﻨﺎﺋﻲ ﻳﺰﻳﻦ ﺍﻟﺴﻤﺎﺀ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﻔﺠﺮ .

ﻳﺬﻛﺮ ﺃﻥ ﺍﻻﻗﺘﺮﺍﻥ ﻟﻦ ﻳﺤﺪﺙ ﺑﺸﻜﻞ ﻣﻔﺎﺟﺊ ﻓمنذ الخميس الفائت ﻭﻋﻠﻰ ﻣﺪﺍﺭ ﺍﻷﻳﺎﻡ ﺍﻟﻘﺎﺩﻣﺔ ﻳﺴﺘﻄﻴﻊ ﺍﻟﺮﺍﻏﺐ ﺑﻌﺪ ﻏﺮﻭﺏ ﺍﻟﺸﻤﺲ ﻟﺤﻆ ﻣﺸﻬﺪ ﺍﻟﻤﺸﺘﺮﻱ ﻭﺯﺣﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻨﻮﺏ ﺍﻟﻐﺮﺑﻲ ﻭﺗﻘﺎﺭﺑﻬﻤﺎ ﻟﻴﻠﺔ ﺑﻌﺪ ﺃﺧﺮﻯ ﺣﻴﺚ ﻳﺼﻞ ﺍﻟﺜﻨﺎﺋﻲ ﻷﻗﺼﻰ ﺗﻘﺎﺭﺏ ﻓﻲ ﻣﺴﺎﺀ 21 ﻣﻦ ﺍﻟﺸﻬﺮ ﺍﻟﺠﺎﺭﻱ.

اقرأ أيضا: انفجار صاروخ ستارشيب التابع لسبيس إكس لدى هبوطه |فيديو

 

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
كورونا يواصل انتشاره في الهند وتحذيرات من موجة ثالثة "حتمية"
 تركيا.. 10 ملايين شخص تلقوا جرعتين من لقاح كورونا
قرار جديد للداخلية التركية حول الأسواق فترة الحظر يثير جدلاً