التلقيح اختياري.. بدء تطعيم الكوادر الطبية في دمشق

تاريخ النشر: 06.05.2021 | 10:45 دمشق

إسطنبول - متابعات

كشف المدير العام لمشفى المواساة الجامعي عصام الأمين عن تخصيص مشفى المواساة لتلقيح جميع الكوادر في المشافي الجامعية بدمشق، وتخصيص مشفى الأسد الجامعي لتغطية الكليات الطبية.

وأضاف لصحيفة الوطن الموالية، أن عدد اللقاحات يتجاوز الكميات السابقة بأضعاف، وهي كميات جيدة تكفي لتلقيح الكوادر والعاملين بشكل تدريجي، ولا سيما أنه اختياري وليس إجبارياً.

وأوضح أن اللقاح بحاجة إلى طرائق حفظ بدرجات حرارة متدنية، وأن نقله من مكان إلى آخر قد يعرضه للتلف.

وأشار إلى أن تقديم اللقاح بحاجة إلى بنية تحتية لوجستية، مع تسجيل بيانات كاملة للمريض، وتخصيص مركز مجهز لتلافي أي تأثيرات جانبية.

وأكد أن البلاد معرضة لموجة رابعة إذا لم يستمر الالتزام بالإجراءات، موضحاً أن الرقم المثالي للقضاء على الفيروس أن يكون 60 في المئة من المواطنين قد أصيبوا وشفوا أو تلقوا اللقاح.

ويوم أمس الأربعاء، انطلقت حملة التلقيح ضد فيروس كورونا لتشمل في المرحلة الأولى العاملين في القطاع الصحي، في مدينتي حلب والقامشلي.

يشار إلى أنّ مناطق سيطرة نظام الأسد تشهد تصاعداً مطرداً في أعداد الوفيات والإصابات - خاصة في دمشق وريفها - وسط عجز تام للقطاع الصحي وإخفاق المؤسسات الطبية عن السيطرة أو الحد من انتشار الإصابات، فضلاً عن افتقار المشافي العامة إلى الفحوص والمسحات الخاصة بكشف الإصابات.