التحالف يلتقي بقيادي من "قسد" هدد بطرد الميليشيات الإيرانية

21 تشرين الثاني 2020
إسطنبول - متابعات

عقد أعضاء من التحالف الدولي اجتماعاً مع قائد "مجلس دير الزور العسكري" التابع لـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، أحمد الخبيل، أمس الجمعة.

"مجلس دير الزور العسكري" نشر تسجيلاً مصوراً يظهر الاجتماع، لكنه لم يصدر بياناً حول طبيعته والملفات التي بحثها، كما لم يوضح التحالف ذلك أيضاً، إلا أنه (الاجتماع) يأتي بعد يومين من حديث الخبيل عن قدرته طرد الميليشيات الإيرانية من المنطقة.

اقرأ أيضاً: مشاريع استثمارية أميركية في شمال شرقي سوريا

الخبيل قال في تصريحات صحفية، إن قواته التي يبلغ تعدادها 15 ألف مقاتل قادرة على طرد الميليشيات الإيرانية من غربي الفرات خلال 48 ساعة، واستدرك بالقول "لكن التحالف لم يطلب منا التقدم وتحرير كامل المنطقة".

وأشار الخبيل إلى وجود خلايا تابعة للنظام وإيران تعمل على زعزعة الاستقرار في دير الزور، كاشفاً عن معتقلين عراقيين وسوريين يعملون لصالح إيران في حوزة "مجلس دير الزور العسكري".

اقرأ أيضاً: هل التفت التحالف الدولي أخيراً إلى معاناة العرب شمال شرقي سوريا؟

وأكد أن قواته استطاعت القبض على عشرات الأشخاص وبحوزتهم أدوات تفجير ومعدات مصدرها معامل إيران، وأشخاص مجندون من الحرس الإيراني، وعدد قليل من العراقيين.

وأمس الجمعة، قالت "قسد" إنها اعتقلت خلية تعمل لحساب نظام الأسد في محافظة الحسكة.

اقرأ أيضاً: "تغيير للتاريخ".. استياء من مناهج دراسية فرضتها "قسد"

مقالات مقترحة
أردوغان: جهود تطوير لقاح محلي ضد فيروس كورونا تتقدم سريعاً
تركيا بين ذروتي كورونا.. تضاعف في الإصابات وتمهيد لإجراءات صارمة
معلومات مفيدة حول كورونا للمهاجرين واللاجئين في ألمانيا