التحالف يعلن قتل 200 عنصر من تنظيم الدولة بينهم أربعة قادة

تاريخ النشر: 19.01.2019 | 17:01 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أعلنَ التحالف الدولي أنه قتل العشرات من عناصر تنظيم الدولة بينهم قادة شرق دير الزور، فضلاً عن سيطرة قوات سوريا الديمقراطية (قسد) على قرى عدة في المنطقة.

وقال التحالف في بيان اليوم السبت، إنه دعم القوى الشريكة (قسد) من خلال الضربات الجوية لتقليل قدرات التنظيم في وادي نهر الفرات الأوسط خلال الفترة ما بين 7 كانون الثاني الجاري و13 من الشهر نفسه.

وأضاف البيان أن غارات التحالف قتلت أكثر من 200 عنصر من تنظيم الدولة، بينهم أربعة من كبار قادة التنظيم بالقرب من قريتي المراشدة والسوسة. ولفت أن قسد سيطرت على قرى الكشمة، والشعفة خلال الأسبوعين الماضيين.

 

واعترف التحالف أمس الجمعة أنه قصف مسجدا في بلدة "الصفافية" على الضفة الشرقية لنهر الفرات في ريف محافظة دير الزور، قائلا إنه استهداف مركز قيادة وتحكم لتنظيم الدولة داخل المسجد.

وسبق أن اعترف التحالف الدولي، بأن الغارات التي شنتها طائراته ضد مواقع "التنظيم" في سوريا والعراق أسفرت عن وقوع 1059 مِن الضحايا المدنيين - على الأقل - منذ عام 2014 حتى نهاية حزيران 2018، في حين تشير المصادر المحلية إلى أن الرقم أكبر من ذلك بكثير.

وثّقت الشبكة السورية لـ حقوق الإنسان، مقتل 165 مدنياً بينهم 74 طفلاً و29 امرأة، بهجمات لـ قوات التحالف الدولي و"قسد" ضد تنظيم "الدولة" في منطقة هجين، خلال الفترة الممتدة بين 11 أيلول و 20 كانون الأول مِن العام الفائت.

 

مقالات مقترحة
ست وفيات و166 إصابة جديدة بفيروس كورونا شمال شرقي سوريا
حكومة الأسد تعتزم رفع أسعار الأدوية
كورونا.. أكثر من 450 إصابة جديدة بسوريا