التحالف يعترف بقصف مشفى هجين في ريف دير الزور (فيديو)

تاريخ النشر: 11.12.2018 | 10:12 دمشق

آخر تحديث: 23.01.2019 | 23:09 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

اعترف التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن، باستهداف قواته مستشفى في مدينة هجين بريف دير الزور الشرقي، حيث يقاتل التنظيم ضد "قسد" للحفاظ على آخر معاقله على الضفة الشرقية لنهر الفرات.

وقال الجنرال باتريك روبرسون، من قوة العمليات الخاصة المشتركة الأميركية، في بيان صدر أمس الإثنين إن "تنظيم الدولة استخدم في 9 من كانون الأول الحالي، مستشفى هجين للاعتداء على شركاء التحالف".

وأضاف تروبرسون أن "تنظيم الدولة استعمل المستشفى على عكس المرافق المحمية بموجب اتفاقية جنيف، وتسبب بإسقاط وضع الحماية المنصوص عليها في قوانين النزاعات المسلحة".

بدوره قال متحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية العقيد روب مانينغ، إنه لا يمكن استخدام المستشفيات لمآرب أخرى، وذكر أن تنظيم الدولة يلجأ إلى استخدام المستشفيات كمقار عسكرية في إطار تكتيكاته الاعتيادية.

ونشر التحالف فيديو قال إنه لمسلح من التنظيم يطلق النار على قوات التحالف من مستشفى هجين، ويظهر الفيديو مسلحا متمركزا على نافذة مبنى، ويطلق النظام من سلاح متوسط.

وشنت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" قبل يومين هجوماً من محورين على نقاط تنظيم الدولة في محيط وداخل مدينة هجين بريف دير الزور الشرقي، وذلك بعد إرسالها تعزيزات من مئات المقاتلين منذ الأسبوع الماضي لاستكمال المعركة.

وقال ناشطون إن عشرات المدنيين قتلوا مطلع الشهر الجاري وفي تشرين الثاني الماضي، إثر غارات للتحالف الدولي استهدفت مناطق سيطرة التنظيم شرق دير الزور.

ووثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقرير لها مقتل 79 مدنياً، بينهم 24 طفلاً، و17 سيدة نتيجة قصف طيران قوات التحالف الدولي في تشرين الثاني.

مقالات مقترحة
النظام يستعد لإطلاق منصة إلكترونية للتسجيل على لقاح كورونا
رغم تفشي الوباء.. نظام الأسد يعيد فتح الدوائر الحكومية
حكومة النظام: انتشار كورونا في سوريا يتصاعد والوضع أكثر من خطير