التحالف الدولي: باقون في سوريا حتى إنجاز عملية سياسية

تاريخ النشر: 08.07.2018 | 11:07 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

قال جيمس جيرارد قائد العمليات الخاصة للتحالف الدولي في العراق وسوريا، إن قوات التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة ستبقى في سوريا حتى إنجاز عملية سياسية.

وأضاف جيرارد "نحن ندرك تماما أن الحرب على داعش لم تنته بعد، رغم تحرير قوات سوريا الديمقراطية مناطق في سوريا وآثار الشر لا تزال موجودة هنا".

وتابع "نحن نريد مساعدة أهالي الرقة ومنبج لاستعادة السلام والأمن في مناطقهم، لهذا فنحن باقون إلى حين التوصل إلى تسوية سياسية يقبل بها السوريون ويوافقون عليها. علينا التأكد من تحقيق الاستقرار وتدريب عناصر الأمن الداخلي في مناطق شمال شرقي سوريا، كي يكونوا قادرين على ضمان عدم عودة داعش إليهم".

وانتقد جيرارد الدور الذي تلعبه إيران في سوريا بدعمها للإرهاب وعرقلة الحل السياسي، وحذر من نشاط الميليشيات التابعة لها التي تشعل العنف في البلاد.

وأشار في حديثه إلى العلاقات بين واشنطن وأنقرة التي تسير بشكل جيد باعتبار أن الدولتين حليفتين في حلف الناتو، رغم الخلاف بين تركيا وواشنطن حول وجود قوات سوريا الديمقراطية على الحدود مع تركيا.

يذكر أن وفدا أمريكيا رفيع المستوى ضم سيناتورين أمريكيين و ضباطا من التحالف الدولي، زار مدينة منبج شمال شرق حلب الخاضعة لسيطرة قسد الأسبوع الماضي، عقب اتفاق أنقرة وواشنطن على خريطة الطريق في منبج.

كما رصد التحالف 90 مليون دولار لبرامج إعادة الإعمار بعدة مناطق في سوريا إضافة للرقة التي دمرت العمليات العسكرية ضد التنظيم 70% منها، قبل أن تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية بدعم من التحالف. 
 

 

مقالات مقترحة
النظام يحصل على لقاح كورونا من "دولة صديقة"
بفيروس كورونا.. وفاة بهجت سليمان السفير السابق للنظام في الأردن
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس