البنتاغون يعتبر القصف الإيراني تصرفاً غير مسؤول

تاريخ النشر: 02.10.2018 | 12:54 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

اعتبرت وزارة الدفاع الأمريكي "البنتاغون"، القصف الإيراني لمواقع شرق سوريا بالصواريخ البالستية تصرفاً غير مسؤول وتهديداً للطيران المدني والعسكري على حد سواء.

ونقلت وكالة الأناضول عن المتحدث باسم البنتاغون سين روبرتسون قوله بأن إيران نفذت هجوماً صاروخياً ضد أهداف شرقي سوريا دون التنسيق مع التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية.

وأضاف روبرتسون بأنهم يقيمون الهجوم رغم أنه لم يلحق أضراراً بقوات التحالف، وآخذين بعين الاعتبار المجال الجوي المعقَّد هناك، حيث تعرض هجمات كهذه القوات التي تقاتل تنظيم "الدولة" في سوريا للخطر".

وأشار المتحدث إلى وجود قنوات تواصل بين الولايات المتحدة وروسيا من أجل فصل القوات في سوريا، لكنه غير موجود مع إيران، لذا فإن إطلاق صاروخ على مجال جوي من دون تنسيق يشكل تهديداً على المجال الجوي المدني والعسكري.

واعتبر روبرتسون أن أي تصرف لإيران في هذا المكان غير مسؤول وغير آمن ويصعد التوتر.

وكان المتحدث باسم التحالف الدولي شان ريان قال أمس بأن القوات الإيرانية لم تقم بأي إنذار سابق الليلة الماضية، مؤكداً في الوقت ذاته أن قوات التحالف لم تكن بخطر وأنهم ما زالوا يقيّمون ما إذا كان هناك أي ضرر.

ويوم أمس أعلنت وسائل إعلام إيرانية أن ميليشيا الحرس الثوري قصفت مواقع لتنظيم "الدولة" شرق سوريا بـ 6 صواريخ بالستية رداً على هجوم الأحواز الذي استهدف عرضاً عسكرياً في 22 من أيلول الماضي.

في حين قالت وكالة أنباء فارس الإيرانية، بأن الصواريخ البالستية التي تم إطلاقها الساعة 02:00 بالتوقيت المحلي لإيران، من منطقة قريبة من مدينة كرمانشاه، تحمل اسم "ذو الفقار" ويبلغ مداها 750 كيلو مترا، و "قيام" ويبلغ مداها 800 كيلو متر.

مقالات مقترحة
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا