البنتاغون يجهز خططا لإرسال مزيد من الجنود إلى سوريا

تاريخ النشر: 05.04.2018 | 18:04 دمشق

آخر تحديث: 25.04.2018 | 01:49 دمشق

تلفزيون سوريا

يجهز الجيش الأمريكي خططا لإرسال العشرات من القوات الأمريكية الإضافية إلى الشمال السوري، وفقا لما ذكره عدد من مسؤولي وزارة الدفاع الأمريكية"بنتاغون" لشبكة "سي إن إن".

وقال المسؤولون للشبكة إن الخطط كانت قيد المناقشة لعدة أيام وتم اعتبارها قبل تصريحات الرئيس دونالد ترامب يوم الخميس الماضي بأن الولايات المتحدة "ستخرج من سوريا قريباً جداً.

وذكرت شبكة "سي إن إن" الأمريكية أن تصريحات ترامب حيرت الكثيرين في البنتاغون، ومن المقرر أن يعقد اجتماع لمجلس الأمن القومي يوم الثلاثاء القادم لمناقشة خطة الإدارة الأمريكية لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا وزيادة عدد القوات الأمريكية البالغ 2000 جندي.

وأضافت "سي إن إن" أنه ليس من الواضح كيف يمكن أن تؤثر تصريحات ترمب على فرص نجاح خطة إرسال قوات إضافية والحصول على الموافقة النهائية، وبحسب مصادر "سي إن إن" فإن القوات الإضافية ستركز على توفير الحماية للقوات الأمريكية الموجودة بالفعل في سوريا.

وتضيف الشبكة أن تصريحات ترامب جاءت في نفس اليوم الذي قُتل فيه جنود أمريكيون وبريطانيون في انفجار عبوة ناسفة في منبج شمال شرقي حلب.

وقتل الجنود خلال مهمة سرية لـ "قتل أو القبض على قيادي في تنظيم الدولة الإسلامية" وجرح خمسة جنود آخرين في انفجار عبوة ناسفة في 30 مارس، ولم يقل الجيش الأمريكي ما إذا كانت العبوة الناسفة قد انفجرت في مبنى أو سيارة أو مدفونة في الطريق، إلا أن "البنتاغون" قال إن الجنود كانوا خارج سياراتهم في وقت الانفجار.

وقال البيت الأبيض تعقيبا على تصريحات ترمب في وقت سابق إن الهدف من بقاء القوات الأمريكية في سوريا كان إنهاء تنظيم الدولة، وإن وزارة الدفاع هي المسؤولة عن ترتيبات انسحاب القوات. 

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد صرّح الأسبوع الماضي أن القوات الأمريكية "ستغادر سوريا قريباً جداً، بعد أن هزمنا داعش 100%، وسوف نعود قريباً جداً إلى بلادنا، وسنترك الأطراف الأخرى تهتم بالأمر".

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا