البطاقة الذكية.. من لم تصله رسالة خسر حصته من السكر والرز

تاريخ النشر: 06.12.2020 | 14:47 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

قال مدير فرع المؤسسة السورية للتجارة التابعة للنظام في حماة رياض زيود: إن من لم تصله رسالة من المواطنين للتوجه إلى المؤسسة واستلام مخصصاته من السكر والرز فقد خسر حصته.

وأضاف في حديثه لصحيفة الوطن الموالية أن"عدم وصول الرسائل للمواطنين ليس من مسؤولية المؤسسة، فمسؤوليتها تنحصر بتأمين رصيد البطاقات الإلكترونية من المواد المقننة في الصالات ومراكز البيع فقط".

وأوضح أن من "لم ترده رسالة فقد خسر مخصصاته، وهذه مسؤولية الشركة المشغلة للبطاقة الإلكترونية، التي كنا ننسق معها يومياً ونزودها ببياناتنا".

وأشار إلى أن عدد البطاقات التي استلم أصحابها مخصصاتهم"بلغ 378 و 450 بطاقة، وأنَّ قيمة المبيعات منذ بداية العام وحتى نهاية تشرين الأول تجاوزت 7 مليارات ليرة، على حين كانت في العام الماضي 3 مليارات ليرة".

اقرأ ايضا: المحروقات ترفع أسعارها.. الألبان والأجبان الأكثر غشاً في سوريا

وكان مواطنون في مدينة حماة قد اشتكوا من تأخر وصول رسائل لهم حتى اليوم، تعلمهم بمراجعة صالات "السورية للتجارة" لاستلام مخصصات الشهرين الماضيين من السكر والرز.

اقرأ أيضا: أكثر من 80 ألف ليرة سورية كلفة تشغيل ضوءين وراوتر في دمشق

اقرأ أيضا: إجراءات النظام تضاعف أزمة السكن وأثرياء الحرب يساهمون معه

وشرعت حكومة النظام بتطبيق آلية سمتها "البطاقة الذكية" لتمكين المواطنين من الحصول على المازوت بالسعر"المدعوم" ومن ثم شملت معظم المواد الغذائية وعلى رأسها الخبز. 

 

 

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
خبراء يحذرون من تراجع مستوى التعليم في تركيا بسبب إغلاق المدارس
كورونا.. 8 حالات وفاة و147 إصابة جديدة في سوريا