البرلمان العربي يرفض قانون "القومية اليهودية" في فلسطين

تاريخ النشر: 21.07.2018 | 16:07 دمشق

تلفزيون سوريا-الأناضول

رفض اتحاد البرلمانات العربية قانون "القومية" الذي أقره الكنيست الإسرائيلي، خلال جلسة طارئة عقدها اليوم السبت في القاهرة، داعيا لدعم الفلسطينيين.

وقال مرزوق الغانم رئيس مجلس الأمة الكويتي، التي دعت بلاده للاجتماع "عندما طلبنا عقد جلسة طارئة لبحث تداعيات ما يحدث، كنا نتوقع تساؤلا عما حدث لكي نعقد تلك الجلسة؟"، تابع "القضية الفلسطينية بالنسبة لنا موضوع طارئ باستمرار".

من جهته دعا أحمد بن عبد الله، رئيس مجلس شورى القطري، العرب إلى التعاون وزيادة دعم الشعب الفلسطيني ورفع الحصار عنه وإقامة دولة فلسطينية وعاصمتها القدس.

كما طالب الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، في كلمة ألقاها مساعده السفير سعيد أبو علي بـ"إجراء تحقيق دولي في الجرائم التي ترتكبها إسرائيل بحق الشعب الفلسطيني"، محذرا من مخاطر قانون "القومية" الإسرائيلية.

ودعا ممثلو السودان والإمارات والجزائر المجتمع الدولي، إلى توفيرالحماية للشعب الفلسطيني، وحماية المقدسات.

كما رفضت مصر القانون مشيرة إلى أنه يشكل خطرا على مستقبل التسوية العادلة للقضية الفلسطينية بحسب بيان صادر عن وزارة الخارجية.

وينص قانون "القومية"  الذي أقره الكنيست على أن لليهود حق فريد بتقرير مصيرهم، ويجعل من العبرية اللغة الرئيسية "للدولة"، ويجعل من اللغة العربية لغة هامشية.

ويصف القانون فلسطين المحتلة بأنها الوطن القومي لليهود، ويؤكد أن القدس عاصمة أبدية للكيان الإسرائيلي.

وتأتي التطورات الأخيرة في الأراضي المحتلة عقب إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة في كانزن الأول الماضي والذي واجه انتقادات دولية وعربية. 

 

مقالات مقترحة
منظمة الصحة: أقل من 10 بالمئة من البشر لديهم أجسام مضادة لكورونا
بسبب كورونا.. ملك الأردن يقبل استقالة وزيري الداخلية والعدل
من جرعة واحدة.. أميركا تصرح باستخدام لقاح "جونسون آند جونسون"