البتكوين يواصل الصعود متخطياً حاجز الـ 58 ألف دولار

تاريخ النشر: 22.02.2021 | 09:49 دمشق

إسطنبول - متابعات

واصلت عملة بتكوين الرقمية مكاسبها وقفزت إلى ذروة جديدة مع استمرار صعودها على مدى شهرين، مستندة إلى قيمة سوقية بلغت يوم الجمعة، أكثر من تريليون دولار.

ووفقاً لرويترز، قفزت أكثر العملات المشفرة رواجاً في العالم إلى مستوى قياسي جديد بلغ 58354 دولاراً لتحقق مكاسب أسبوعية بنحو 20 بالمئة، وصعدت بتكوين بنحو 100 بالمئة هذا العام.

وغذّت مكاسب بتكوين مؤشرات على أنها تحظى بالقبول لدى مستثمرين كبار وشركات ضخمة مثل تسلا وماستر كارد وبنك نيويورك ميلون. ويتوقع خبراء أن يقفز سعر عملة بتكوين الرقمية إلى نحو الضعف قبيل نهاية العام الجاري.

يذكر أن العملة الافتراضية الأشهر تجاوزت عتبة الـ 50 ألف دولار أميركي، يوم الأربعاء الماضي، بسبب ارتفاع في الطلب العالمي على الشراء. وتلقت العملات الافتراضية إجمالاً، دعماً من مستثمرين ومؤسسات عالمية، وسط تزايد الإقبال على الاستثمار العالي المخاطر.

اقرأ أيضاً: عملة "بتكوين".. حوالات آمنة واستثمار وفتاوى تحرّمها

ما هي عملة "بتكوين"؟

توصف عملة "بتكوين"، كغيرها من العملات الرقمية، بأنها عملة افتراضية محدودة العدد، غير قابلة للمس كالعملات التقليدية، وتستخدم للشراء الرقمي ولا تحتاج إلى أي وسيط بين المشتري والبائع.

ظهرت العملة مطلع العام 2009، على يد شخصية مجهولة تحمل اسم "Satoshi Nakamoto"، وكانت قيمة الوحدة منها عند إطلاقها تعادل دولاراً واحداً، قبل أن تقفز عدة مرات خلال السنوات التالية، مسجلة 531 دولارا مطلع العام 2015، و735 دولاراً في العام 2016، ووصلت إلى حدود 20 ألف دولار مع نهاية العام 2017.

وعملة "بتكوين" محدودة العدد، فيمكن إنتاج وإصدار 21 مليون وحدة منها فقط، وأشارت منصة "أرقام" المالية إلى أن هذه المحدودية ستجعل سعرها يرتفع "بشكل جنوني" عند مرحلة ما.

ويستخدم عملة "بتكوين" قطاعات واسعة من الناس في جميع أرجاء العالم، حيث تتنوع استخداماتها بين الشراء والتبادل المالي والتحويل أو حتى الصرف إلى عملات تقليدية.

اقرأ أيضاً: باكستان تعتقل طالبا أرسل بتكوين لنساء داعش في سوريا
 

مقالات مقترحة
بسبب كورونا.. ملك الأردن يقبل استقالة وزيري الداخلية والعدل
من جرعة واحدة.. أميركا تصرح باستخدام لقاح "جونسون آند جونسون"
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين