الاحتلال الإسرائيلي يطلق قنابل مضيئة فوق الحدود مع لبنان

تاريخ النشر: 26.08.2020 | 01:19 دمشق

آخر تحديث: 26.08.2020 | 08:42 دمشق

إسطنبول - وكالات

أطلق جيش الاحتلال الإسرائيلي مساء أمس الثلاثاء، عدداً من القنابل المضيئة فوق بعض المناطق الحدودية جنوبي لبنان، بالتزامن مع أصوات انفجارات في المنطقة الحدودية.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن جيش الاحتلال أطلق عدداً من القنابل المضيئة فوق بلدة ميس الجبل في قضاء مرجعيون جنوب لبنان.

وأضاف المراسل أن اصوات انفجارات ما تزال تسمع بشكل متقطع في المناطق الحدودية بين لبنان وفلسطين المحتلة.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي في بيان مقتضب "حادث أمني على الحدود الإسرائيلية - اللبنانية.. تم إغلاق بعض الطرقات.. والتفاصيل قيد الفحص".

وذكرت هيئة البث الإسرائيلية (رسمية) أن الحادث وقع في منطقة كيبوتس (مزرعة تعاونية) "مانارا" في منطقة الجليل الأعلى (شمال)، وهي متاخمة للحدود اللبنانية.

ونقلت القناة الإسرائيلية "12" عن مصادر في الجيش قولها إن إطلاق نار وقع من داخل الأراضي اللبنانية تجاه قوة عسكرية إسرائيلية من دون إصابات بشرية ولا أضرار مادية.

وأشارت بعض وسائل الإعلام الإسرائيلية إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي يقضي إجازة في شمال فلسطين ليس بعيداً عن مكان الحدث الأمني، يترأس اجتماعاً لبحث التطورات على الحدود مع لبنان.

وأفادت وسائل الإعلام الإسرائيلية إلى أن جيش الاحتلال الإسرائيلي أصدر تعليمات لبلدات موازية للحدود وحذر من أي نشاط وطلب البقاء في المنازل وقرب الغرف المحصنة والملاجئ.

وتصاعد التوتر على الحدود اللبنانية - الإسرائيلية، خلال الأشهر الماضية، إثر تسجيل خروقات برية وجوية وبحرية من الطرفين، بينما دعت الأمم المتحدة إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس.