الاتحاد الأوروبي يطالب بوقف إطلاق النار في إدلب

تاريخ النشر: 21.02.2020 | 10:07 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

طالب الاتحاد الأوروبي كافة الأطراف بإدلب بوقف الأعمال العسكرية بشكل فوري، مشدداً على أن الهجمات العسكرية لنظام الأسد وداعميه "غير مقبولة"، بحسب وكالة الأناضول. 

وقال المجلس الأوروبي في بيان الخميس إن "الغارات والهجمات التي يشنها نظام الأسد وداعموه تتسبب في آلام إنسانية كبيرة، وهذا أمر لا يمكن قبوله".

كما طالب البيان كافة الأطراف باحترام قواعد القانون الدولي، والسماح بوصول مباشر للمساعدات الإنسانية إلى المحتاجين. وبضرورة إحالة الوضع في سوريا إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وجدد البيان دعم الاتحاد الأوروبي للعملية السياسية التي تشرف عليها الأمم المتحدة، مناشداً الأطراف جميعاً احترام وقف إطلاق النار، وحماية المدنيين، والإيفاء بالتزاماتها المنصوص عليها باتفاق "سوتشي".

وأدى هجوم النظام والميليشيات الموالية له بدعم جوي روسي إلى مقتل أكثر من 1800 مدني، ونزوح أكثر من مليون و300 ألف آخرين إلى مناطق هادئة نسبياً أو قريبة من الحدود التركية، منذ 17 من يلول 2018.

وقالت الأمم المتحدة إن 170 ألف شخص يعيشون الآن في العراء من أصل 900 ألف مهجر قسرياً دفعهم الهجوم الذي تشنّه قوات النظام بدعم من روسيا على إدلب وحلب.

مقالات مقترحة
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا
تركيا تسجّل أقل عدد إصابات بكورونا منذ عدة أشهر