"الإنقاذ" تغلق المدارس وأماكن التجمعات في إدلب بسبب انتشار كورونا

تاريخ النشر: 21.09.2021 | 22:47 دمشق

إسطنبول - متابعات

أصدرت "حكومة الإنقاذ" في محافظة إدلب، مساء اليوم الثلاثاء، قراراً يقضي بإغلاق المدارس والمعاهد ورياض الأطفال العامة والخاصة، وإغلاق جميع الأسواق الشعبية، بسبب ارتفاع معدل الإصابات بفيروس كورونا.

وأضافت في بيان صادر عنها أن القرار يشمل إغلاق البازارات وأسواق الدراجات النارية وأسواق الطيور والمواشي والمسابح والملاعب وصالات الأفراح ومدن الألعاب والملاهي.

وأوضح البيان أن عمل المطاعم سيقتصر على تقديم الوجبات الخارجية فقط، مع إجبار جميع العاملين بتلقي لقاح كورونا، وألزم البيان المسافرين عبر المعابر بأخذ اللقاح المضاد لكورونا، وذلك "حرصاً (..) على سلامة أهلنا في المناطق المحررة نظراً لازدياد أعداد الإصابات بفيروس كورونا".

 

d053eecd-002f-43e1-a175-f7a9a16079ef.jpg

 

وتشهد مناطق شمال غربي سوريا ارتفاعاً كبيراً في أعداد الإصابات بفيروس كورونا، يرافقها دعوات من قبل الجهات الطبية للأهالي لاتباع الإجراءات الوقائية، للحد من انتشار الفيروس.

وكانت المنظمات الإنسانية العاملة في مناطق شمال غربي سوريا قد أعلنت، أمس الإثنين، اقتراب القطاع الصحي في المنطقة من "الانهيار" بسبب تفشي فيروس كورونا ووصول الجائحة إلى ذروتها.

وقالت إن الموجة الحالية لفيروس كورونا في مناطق شمال غربي سوريا وصلت إلى حد خطير، فيما ناشدت في بيانها السلطات المحلية لفرض جميع التدابير الوقائية في المنطقة، وتحمل مسؤوليتها اتجاه المجتمع وعدم تركه لمصيره المحتوم

وسجلت شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة التابعة لوحدة تنسيق الدعم، اليوم الثلاثاء، 7 حالات وفاة و1418 إصابة جديدة بفيروس كورونا في شمال غربي سوريا، خلال الـ24 ساعة الأخيرة.