"الإدارة الذاتية" في مناطق "قسد" تقرّ زيادة رواتب موظفيها

تاريخ النشر: 08.04.2021 | 17:07 دمشق

إسطنبول - خاص

أفادت مصادر لـ موقع تلفزيون سوريا، اليوم الخميس، بأنّ "الإدارة الذاتية" شمال شرقي سوريا أقرّت زيادة رواتب موظفيها.

وقالت المصادر إنّ الزيادة ستبدأ من رواتب شهر نيسان الحالي، دون ذكر معلومات عن نسبة الزيادة، التي جاءت نتيجة تردّي الأوضاع المعيشية في المنطقة مع استمرار انهيار الليرة السورية.

وسبق أنّ حصل موقع تلفزيون سوريا على معلومات تفيد باعتزام "الإدارة الذاتية" رفع رواتب العاملين ضمن الهيئات والمؤسسات التابعة لها، بنسبة 30% مِن قيمة الراتب الأصلي.

وكانت "الإدارة الذاتية" قد أقرّت، في أيار 2020، زيادة رواتب لـ جميع موظفيها بنسبة 150% مِن قيمة الراتب الأصلي، عندما كسر الدولار  الأميركي حاجز الـ 3000 ليرة سورية، حينذاك.

وأضافت المصادر أنّ "الإدارة الذاتية" بحثت خلال اجتماعٍ عقدته، يوم الثلاثاء الفائت، التصديق على موازنة العام 2021، خلال نيسان الجاري، وتطبيق قانون العاملين وإمكانية تفعيله، خلال شهر أيار المقبل.

وكان مِن المقرّر أن يدخل قانون العاملين حيّز التنفيذ، بداية العام الحالي 2021، لكن "الإدارة الذاتية" رفضت تطبيقه، دون معرفة الأسباب.

يشار إلى أنّ "الإدارة الذاتية" التابعة لـ "مجلس سوريا الديمقراطية" (مسد) الجناح السياسي لـ"قسد"، تفرض سيطرتها الإدارية على مناطق شمال شرقي سوريا، وتستحوذ على أهم سلال الاقتصاد السوري، كما تفرض الضرائب على جميع التجّار والمشاريع في مناطق سيطرتها.

مقالات مقترحة
أوقاف النظام السوري تسمح بإقامة صلاة التراويح بالمساجد في رمضان
دول عربية وإسلامية وأوروبية تعلن الثلاثاء أول أيام شهر رمضان
كورونا.. ارتفاع عدد الإصابات شمال شرقي سوريا