"الإدارة الذاتية" تفرض حظر تجوال جزئي غربي دير الزور بسبب انتشار كورونا

"الإدارة الذاتية" تفرض حظر تجوال جزئي غربي دير الزور بسبب انتشار كورونا

c6ba25b5-569a-4b05-98f1-b9362f6d50cb.jpg

تاريخ النشر: 27.11.2021 | 17:23 دمشق

دير الزور - خاص

أعلن "مجلس دير الزور المدني" التابع لـ "الإدارة الذاتية" العاملة في مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد" شمال شرقي سوريا، اليوم السبت، عن فرض حظر تجوال جزئي على منطقة (الكبر والهرموشية) في ريف دير الزور الغربي، ابتداء من اليوم ولغاية الثالث من الشهر المقبل، وذلك بسبب انتشار فيروس كورونا.

وأضاف المجلس في قراره أنه نظراً لارتفاع حالات الوفاة والإصابة بفعل كورونا وحفاظاً على السلامة العامة قُرر فرض حظر تجوال جزئي في بعض مناطق الريف الغربي من مدينة دير الزور، من الساعة السادسة صباحاً وحتى الثالثة عصراً.

واستثنى القرار محال بيع المواد الغذائية والخضراوات واللحوم شرط أن تفتح أبوابها خلال ساعات الحظر فقط، كما استثنى من القرار محطات بيع الوقود والمشافي والمراكز الصحية والصيدليات والمنظمات الإنسانية والمخابز.

ودعا القرار الأهالي الالتزام بارتداء "الكمامات" والتباعد الاجتماعي والوقاية الصحية لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

 

photo5841295796648131239.jpg

 

وقالت مصادر محلية لموقع تلفزيون سوريا، إن قرى وبلدات منطقة "الكبر" تشهد انتشار موجة جديدة للمتحور "دلتا" بشكل كبير وملحوظ بين الأهالي في ظل تردي القطاع الصحي في المنطقة.

وأضافت أن أهالي المنطقة يعتمدون على الصيدليات والعيادات التمريضية بسبب عدم وجود مركز صحي أو مستشفى عام مدعوم من قبل "الإدارة الذاتية".

وبيّنت نقلاً عن أهالي المنطقة أنه خلال الآونة الأخيرة انتشر المتحور "دلتا" بشكل  كبير وملحوظ بين الأهالي سواء الشبان أو المتقدمين في السن، وذلك نتيجة عدم توزيع اللقاحات عليهم كباقي المناطق الخاضعة لسيطرة  "قسد"، الأمر الذي أدى إلى تفاقم الوضع بشكل كبير.

وأشار أحد الممرضين في البلدة إلى أن أعداد الإصابات بالموجة الجديدة من فيروس كورونا بالعشرات وتزداد بشكل يومي منذ الأسبوع الماضي، مضيفاً  أن المنطقة سجلت نحو 23 حالة وفاة معظمها لرجال متقدمين في السن منذ مطلع الشهر بسبب الفيروس.

وأكد أن الممرضين وبعض الأهالي تقدموا إلى "مجلس دير الزور" بعشرات الشكاوى حول الواقع الطبي في المنطقة، حيث جرى وعدهم بتخصيص ميزانية للقطاع الصحي في ريف دير الزور بشكل عام مع مطلع العام المقبل.

وكانت "الإدارة الذاتية" فرضت، الشهر الفائت، حظر تجوال لمدة 10 أيام في مدينة الطبقة وريفها، وذلك للحد من انتشار فيروس كورونا.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار