الأمم المتحدة تعلن مقتل 21 مدنياً في حماة خلال يومين

تاريخ النشر: 27.02.2020 | 11:50 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أعلنت الأمم المتحدة مقتل 21 مدنياً في محافظتي إدلب وحماة بسبب هجمات النظام وروسيا على المنطقة خلال اليومين الماضيين.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة استيفان دوغريك أمس الأربعاء: إنه تم الإبلاغ عن وقوع غارات جوية الثلاثاء استهدفت 19 تجمعا سكنيا، وقصف 10 قرى في إدلب وحماة.

وأضاف في مؤتمر صحفي بمقر الأمم المتحدة بنيويورك "يواصل المدنيون تحمل وطأة الأعمال العدائية، 21 مدنياً على الأقل، بينهم 5 نساء و9 أطفال، قُتلوا في غارات جوية فضلا عن هجمات برية".

وأوضح أن الغارات ألحقت أضرارا بالمرافق التعليمية والطبية، بما في ذلك العديد منها الذي كان بمثابة مأوى للنازحين.

وتابع: "مستشفى إدلب المركزي كان من بين المرافق التي تضررت، الثلاثاء، وتبقى الحاجة الأكثر إلحاحا هي الوقف الفوري لإطلاق النار وحماية المدنيين".

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان أمس مقتل 297 مدنياً، بينهم 85 طفلاً و39 امرأة على يد قوات النظام وروسيا في شمال غرب سوريا، منذ 12 من كانون الثاني الماضي حتى 26 من شباط الجاري.