الأمم المتحدة: احتياجات النازحين من إدلب تفوق الموارد

تاريخ النشر: 04.03.2020 | 11:51 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 14:37 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

قال مسؤول عن الإغاثة بالأمم المتحدة إن احتياجات النازحين السوريين طغت على الموارد في عمليات الإغاثة شمال سوريا، بحسب وكالة رويترز.

 وتسعى الأمم المتحدة لتلبية احتياجات نحو مليون شخص فروا من هجوم النظام وروسيا على إدلب، في حين تعهدت الولايات المتحدة وبريطانيا بتكثيف جهود الإغاثة.

وأضاف مارك لوكوك وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية أمس الثلاثاء، أن المنظمة الدولية تزيد مساعداتها بعد أن اتفقت مع السلطات التركية على مضاعفة عدد الشاحنات التي ترسلها عبر الحدود إلى مئة شاحنة يوميا.

وقال لوكوك للصحفيين عند نقطة شحن إمدادات الأمم المتحدة في منطقة ريحانلي التركية "الاحتياجات طغت على الموارد في عملية الإغاثة هذه، نحتاج للمزيد من كل شيء. وأول شيء المال".

وأضاف أن عدد النازحين ارتفع إلى 980 ألفا أكثر من نصفهم من الأطفال الذين يعانون الآن من الافتقار للمأوى والصرف الصحي في مناطق قرب الحدود التركية.

ولفت لوكوك إلى الحاجة لمليار دولار سنويا للإبقاء على عمليات الإغاثة لنحو مليوني شخص في منطقة إدلب مشيرا إلى نقص في الخيام.

وقال وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب خلال زيارة لأنقرة إن بلاده ستقدم مساعدات إضافية لسوريا بقيمة 89 مليون جنيه استرليني (114 مليون دولار) جزء منها لإدلب.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
لبنان يعيد السماح للسوريين بدخول أراضيه لمراجعة مشفى أو سفارة
الهلال الأحمر القطري يراقب حملة لقاح كورونا شمال غربي سوريا |صور
كورونا.. 13 وفاة و243 إصابة في جميع مناطق سوريا